يايا توريه يتراجع: أتشرف بعقدي مع مانشستر سيتي

نشر في: آخر تحديث:

أكد لاعب الوسط الإيفواري الدولي يايا توريه اليوم الجمعة بقاءه في صفوف مانشستر سيتي لينهي بذلك الجدل المثار حول مصيره مع حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وترددت أنباء في الفترة الأخيرة عن اقتراب يايا توريه من الانتقال إلى باريس سان جيرمان حامل لقب الدوري الفرنسي، بعد أن أعرب اللاعب ووكيل أعماله عن إحباطهما من طريقة تعامل سيتي مع توريه.

وتذمر ديميتري سيلوك وكيل توريه من عدم تلقي موكله تهنئة بعيد ميلاده الحادي والثلاثين من قبل مسؤولي النادي، ولكن يبدو أن الأجواء أصبحت أكثر صفاء بين اللاعب والنادي.

ولكن توريه أكد اليوم لشبكة سكاي سبورتس أنه يتطلع للبقاء في استاد الاتحاد في المستقبل القريب.

وأوضح نجم منتخب كوت ديفوار "لقد كانوا دائما جيدين معي ومع عائلتي، أريد أن أقول للجماهير إنني دائما ما أتشرف بعقدي، وسأبقى لأطول فترة ممكنة دون أن أكترث بكل ما تردد حول قرب رحيلي".

وأضاف "أفكر فيما فعلته الجماهير من أجلي، وكذلك النادي، إنها سعادة كبيرة أن أبقى وأواصل محاولة الظهور بشكل لائق في الموسم المقبل".

وأشار "هذه الأشياء أكثر أهمية من المال، والفريق يستعد جيدا لمحاولة الفوز مرة أخرى في الموسم المقبل".

يذكر أن يايا توريه جدد عقده مع مانشستر سيتي حتى 2017 في الموسم الماضي، الذي شهد تسجيله 20 هدفا خلال 35 مباراة.