مدرب لياقة يتهم فان غال بإصابة مدافعه شاو

نشر في: آخر تحديث:

قال ريموند فيرهيخن، المساعد السابق لمدرب ويلز، إن إصابة لوك شو، مدافع مانشستر يونايتد، سببها فترات التدريب العديدة التي يفرضها المدرب الجديد لويس فان غال.

وقد يبتعد شو الظهير الأيسر لمنتخب إنجلترا، والذي ضمه يونايتد من ساوثامبتون مقابل نحو 30 مليون يورو (50.06 مليون دولار) عن الملاعب لنحو شهر بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية، ومن المؤكد غيابه عن المباراة الأولى لفريقه الجديد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ضد سوانزي سيتي بعد غد السبت.

ووصف فيرهيخن مواطنه الهولندي فان غال بأنه "صفقة رائعة" ليونايتد، لكنه في نفس الوقت اتهمه بالمبالغة في تدريب لاعبيه. وقال فيرهيخن بحسابه على موقع تويتر "ما يؤكده لويس فان غال هو أن المدربين الكبار لا يتمتعون بالكمال".

وأضاف المدرب المساعد المعروف بتميزه في تدريبات اللياقة والذي اشتهر بانتقاد كبار المدربين "حتى أفضل المدربين في العالم لديهم نقاط ضعف. لويس فان غال مدرب خططي رائع بالنسبة لمدربين آخرين كثر، لكن التخطيط وتنظيم الوقت ليسا أهم مميزاته". موضوع لوك شو يمثل الذروة في أزمة إصابات مانشستر يونايتد المتوقعة قبل بداية الموسم بسبب كثيرة التدريبات".

وشكك فيرهيخن في السبب الذي دفع شو البالغ من العمر 19 عاماً لقطع إجازته بعد كأس العالم، وقال إنه عاد للتدريب في وقت مبكر جداً. واتهم فان غال الظهير الأيسر الشاب بالافتقاد للياقة خلال الجولة التي قام بها الفريق في الولايات المتحدة استعدادا لانطلاق الموسم.

وتساءل فيرهيخن "كان على لوك شو القيام بتدريبات إضافية لاستعادة لياقته. من كان المسؤول عن برنامج التدريب الفردي الخاص به؟"، ورجح فيرهيخن أن أساليب فان غال هي المسؤولة عن سلسلة الإصابات في منتخب هولندا الذي تولى قيادته خلال كأس العالم في البرازيل حين أنهى الفريق البطولة في المركز الثالث.