مكالمة هاتفية تنهي الخلاف بين راموس وفابريغاس

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، اليوم الأربعاء، أن اللاعب الدولي الإسباني سيسك فابريغاس، نجم خط وسط تشيلسي، أعرب عن رضاه بما يقدمه مع فريقه في الدوري الإنجليزي، كما أشار إلى أن الخلاف بينه وبين مواطنه سيرخيو راموس قد انتهى.

ونقلت الصحيفة عن فابريغاس قوله: "أنا ألعب كرة القدم بالطريقة التي تناسبني أكثر وفي المركز الذي أرغب باللعب فيه. أشعر بحرية. أعتقد أنني في أفضل حالتي منذ أن بدأت مشواري في كرة القدم. أستحوذ على الكرة كثيرا، وثقتي بنفسي ترتفع".

وأضاف متحدثا عن زميله في المنتخب الإسباني سيرخيو راموس: "شعرت أنه كان يشير إلي بحديثه. لقد قلت لسيرخيو ما يجول بخاطري، وتحدثنا هاتفيا وتم حل المشكلة. قلت له إننا نلعب سويا منذ أن كنا مع منتخب الشباب تحت 21 عاما، وإنه لا يحتاج أن يرسل إلي رسالة عبر الصحف".

وكان سيرخيو راموس، مدافع ريال مدريد، قد أعرب عن استيائه في تصريحات صحافية من ادعاء بعض زملائه بالمنتخب الإصابة ليتهربوا من واجبهم في الدفاع عن الفريق، وهو ما فسره البعض حينها أنه كان يقصد الثنائي دييغو كوستا وسيسك فابريغاس.

وتابع فابريغاس قائلا: "كلماته لم تدع مجالا للشك. لقد قلت له إنه يمكنه أن يتصل بي وأن يقول ما يريد بشكل مباشر. لقد انتهت المشكلة وأصبح كل شيء واضحا. لقد تحدثنا، وهذا ما يجب علينا أن نقوم به".

وتحدث فابريغاس عن الإصابة التي حرمته من المشاركة مع المنتخب الإسباني: "كنت أعاني من التهاب في أوتار الركبة. لو كنت لعبت متحاملا على نفسي لأصبحت حالتي مثل تلك التي عليها مودريتش الآن. تحدثت مع المدرب، وتفهم الأمر بشكل كبير. كان لاعبا في الماضي، وتعرض لمثل هذه الأشياء".

ودافع فابريغاس عن التزامه مع منتخب بلاده قائلا: "لعبت 94 مباراة مع المنتخب الإسباني منذ تسع سنوات، وكنت أشارك في كل مرة مع الفريق والابتسامة تعلو وجهي".