مانشيني يستسلم ويعترف بفقدان الفرصة الأوروبية

نشر في: آخر تحديث:

بدأ اليأس يشق طريقه إلى مدرب إنتر ميلان الإيطالي روبرتو مانشيني الذي اعترف بالهزيمة في سباق التأهل إلى دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الموسم المقبل بعد الخسارة التي مني بها الأربعاء أمام جنوى (صفر-1) في المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري المحلي.

وأصبح إنتر بخسارته أمام جنوى متخلفا بفارق 7 نقاط عن روما صاحب المركز الثالث الأخير المؤهل إلى دوري الأبطال، وذلك قبل 4 مراحل على ختام الموسم ما دفع مانشيني إلى الاعتراف بخسارة السباق إلى المسابقة القارية الأم التي غاب عنها فريقه منذ عام 2012 والتي ستغيب مبارياتها عن ملعب "سان سيرو" للموسم الثاني على التوالي بما أن الجار اللدود ميلان غاب عن نسخة هذا العام، وسيغيب عن نسخة الموسم المقبل كونه يحتل المركز السادس حاليا وبفارق هائل يبلغ 16 نقطة عن روما.

"وكان الوضع صعبا للغاية قبل ذلك (قبل الخسارة امام جنوى) واصبح اكثر صعوبة الان"، هذا ما قاله مانشيني لقناة "بريميوم سبورت" بعد المباراة التي خسرها انتر بهدف سجله جنوى في الدقيقة 77 والتي ترافقت مع الفوز المثير لروما على تورينو 3-2 بفضل هدفين متأخرين من القائد الاسطوري فرانشيسكو توتي.

واعتبر مانشيني الذي عاد إلى انتر مرة أخرى بهدف قيادته الى دوري ابطال اوروبا، ان فريقه كان يستحق الفوز بالمباراة، مضيفا: "قدم الفريق اداء رائعا ومن المؤكد اننا كنا نستحق الفوز. حصلنا على العديد من الفرص وكنا نستحق التقدم 2-صفر مع نهاية الشوط الاول لكن للاسف لم نتمكن من ترجمة الفرص ثم خلدنا الى النوم ما تسبب بتسجيلهم الهدف، وهذا الامر اختبرناه في العديد من المناسبات هذا الموسم".

وواصل: "يجب ان نتحسن امام المرمى لانه وبحسب الفرص التي نحصل عليها، يجب ان نجد طريقنا الى الشباك اكثر من الان. كانت مباراة مجنونة".

ومن جهته، طالب المهاجم الارجنتيني ماورو ايكاردي فريقه بعدم الاستسلام ومواصلة القتال من اجل المركز الثالث، قائلا: "لقد فقدنا تقريبا فرصة الحصول على المركز الثالث لكننا سنواصل القتال حتى يصبح مستحيلا من الناحية الحسابية".

وواصل في حديث لتلفزيون النادي: "فيورنتينا خلفنا في الصراع على المركز الرابع (المؤهل الى دور المجموعات من يوروبا ليغ) ونحتاج الى المحافظة على تركيزنا... قدمنا اداء جيدا اليوم (الاربعاء) بغض النظر عن النتيجة، وخلقنا الكثير من الفرص لكن الكرة رفضت الدخول (في المرمى)".

وواصل: "افتقدنا الى الغريزة التهديفية امام المرمى. وصلنا (الى منطقة الجزاء) في العديد من المرات لكننا تسرعنا في اللعب وانتهى بنا الامر بعدم التسجيل. حصل هذا الامر في الكثير من المباريات هذا الموسم، لكن هذه هي كرة القدم".

وفي رده على سؤال حول الاخبار التي تتحدث عن امكانية رحيله عن انتر الصيف المقبل، قال ايكاردي: "انا هنا للفوز مع هذا النادي، لكن اذا تقدم احدهم بعرض فعليه التحدث مع النادي او مع المسؤول عن هذا النوع من المسائل. كل ما افكر به هو اللعب".