هودجسون وروني يدعوان الجماهير إلى حسن التصرف

نشر في: آخر تحديث:

دعا روي هودجسون مدرب إنجلترا ووين روني قائد المنتخب الجماهير الى حسن التصرف والانضباط، عندما يتقابل مع ويلز في الجولة الثانية للمجموعة الثانية عقب تهديد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم باستبعاد الفريق من بطولة أوروبا بعد ثلاثة أيام من العنف في مرسيليا.

وعبر هودجسون وروني عن قلقهما في فيديو بثه الاتحاد الإنجليزي على حسابه في موقع تويتر من أي توتر جديد قد يؤدي إلى انتهاء البطولة مبكرا بالنسبة لإنجلترا.

وقال هودجسون: "كمدرب لإنجلترا أنا قلق للغاية من التهديد الموجه الينا والعقوبة التي قد تفرض على المنتخب. عملنا بجدية للغاية للوصول إلى هنا ونريد البقاء في البطولة".

وخيم العنف في مرسيليا على الأسبوع الأول من البطولة حيث تورطت جماهير إنجلترا وروسيا في اضطرابات خطيرة أجبرت سلطات مكافحة الشغب الفرنسية على استخدام الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه للسيطرة عليها.

وبدأ الاتحاد الاوروبي في وقت سابق اجراءات تأديبية بحق الاتحاد الروسي للعبة ردا على هجوم مشجعي روسيا على جماهير انجليزية في استاد فيلودروم قرب نهاية مباراة الفريقين التي انتهت بالتعادل 1-1.

وحذر الاتحاد الأوروبي للعبة منتخبي البلدين من احتمال استبعادهما من البطولة في حال استمرار الاضطرابات.

ولكن الاتحاد القاري يخشى من تكرار هذه الأحداث من جماهير إنجلترا وروسيا عندما تلتقي روسيا مع سلوفاكيا في ليل بعد غد الأربعاء بينما تلعب إنجلترا مع ويلز على بعد 40 كيلومترا في لانس يوم الخميس المقبل.

ودعا روني جماهير بلاده الى الابتعاد عن الملعب التي يستضيف مباراة الخميس طالما لا يملكون تذاكر.

وقال روني: "أريد أن أطلب من الجماهير عدم السفر إلى لانس طالما لا يملكون تذاكر المباراة. وبالنسبة للجماهير التي لديها تذاكر يجب عليها أن تحافظ على سلامتها وتواصل مساندتها الرائعة للاعبين".