عاجل

البث المباشر

بطل أوروبا يكتفي بجولة أميركية قبل السوبر الأوروبي

المصدر: دبي - وحيد رزق المصري

بدأت تحضيرات ريال مدريد خلال الصيف الماضي مع المدرب الإسباني بينيتيز في أستراليا لأول مرة قبل التنقل لقارتي أوروبا وآسيا.

رافاييل بينيتيز القادم من إيطاليا قاد لاعبيه في ملبورن بأول مباراة والنتيجة التعادل السلبي، وبعدها ركلات الترجيح تهدي المنافس روما الإيطالي الفوز.

وبعدها بأشهر كان التعادل مع فالنسيا في الليغا يطيح بالمدرب الاسباني، نواصل مع الرحلة الاسترالية حيث كان الفوز على مانشستر سيتي برباعية بيبي، رونالدو، بنزيمة، تشيرسيف، والأخير تسبب في خطأ إداري باشراكه في مسابقة الكأس بإقصاء الريال كعقوبة إدارية لاحقا.

رحلت طائرة الملكي إلى الصين لخوض مباراتين في اطار كأس الأبطال الودية، فوز في غوانزو على انتر ميلان بثلاثة لا رد لها، وتعادل سلبي مع اي سي ميلان قبل الانتصار بركلات الترجيح ورفع الكأس الاولى في شنغهاي.

عاد الفريق إلى القارة العجوز، وبدون رونالدو وبنزيمة المصابين هزم توتنهام الانكليزي وخسر أمام بايرن في كأس اودي، اخر ودية شهدت الارتحال للنرويج لمواجهة فريق محلي غابت فيه الأهداف.

نترك الحصيلة الفنية جانبا، ونشير الى نقطة اثارتها وسائل الاعلام بشكل واضح، الريال صاحب الجاذبية العالمية وجد نفسه يقطع 44834 الف كيلومترا حول الكرة الارضية للعب تلك المباريات الودية، وارضاء مشجعيه، وكسب المزيد من الأموال، والتي انتهت قبل أسبوع من اول مبارياته بالليغا التي استهلها بفوزين متتالين قبل أول هزيمة امام اتلتيكو في الديربي. الليغا التي حل فيها وصيفا بقيادة زين الدين زيدان ولكنه نال دوري الأبطال للمرة الحادية عشرة كرقم قياسي غير مسبوق في كرة اوروبا.

الريال بدأ التدريبات الاثنين في مونتريال الكندية تحضيرا للموسم الجديد، ويليها لعب ثلاث وديات في الاراضي الامريكية كيلومترات اقل من الترحال كما ارادها المدرب زين الدين زيدان قبل السفر مجددا الى اسبانيا ولعب السوبر الاوروبي في التاسع من الشهر المقبل في النرويج، على أن يبدأ الليغا مع مضيفه ريال سوسيداد في الحادي والعشرين من اغسطس المقبل.

كلمات دالّة

#ريال مدريد, #بينيتيز

إعلانات