الأرجنتينيون يعززون صدارة يوفنتوس

ديبالا وهيغوايين سجلا هدفين في شباك لاتسيو

نشر في: آخر تحديث:

عزز يوفنتوس موقعه في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه لاتسيو بهدفين يوم الأحد في المرحلة الحادية والعشرين من المسابقة.

وجاء فوز يوفنتوس اليوم بنكهة أرجنتينية حيث افتتح باولو ديبالا التسجيل في الدقيقة الخامسة ثم أضاف مواطنه غونزالو هيغواين الهدف الثاني في الدقيقة 16.

وعزز يوفنتوس موقعه في الصدارة برصيد 48 نقطة بفارق أربع نقاط أمام أقرب ملاحقيه نابولي الذي تغلب السبت على ملعب ميلان 1-2 وكذلك روما الذي يمتلك 44 نقطة قبل مباراته في وقت لاحق مع ضيفه كالياري.

وحقق يوفنتوس فوزه الـ16 هذا الموسم مقابل أربعة تعادلات فيما خسر لاتسيو للمرة الخامسة مقابل أربعة تعادلات و12 انتصارا.

وظل لاتسيو في المركز الرابع بعد أن تجمد رصيده عند 40 نقطة. واستعاد يوفنتوس توازنه بعد الخسارة في الجولة الماضية على ملعب فيورنتينا بهدفين مقابل هدف.

وبعد مرور خمس دقائق فقط من بداية المباراة تقدم الأرجنتيني باولو ديبالا بهدف رائع ليوفنتوس بعدما تلقى تمريرة بالرأس من الكرواتي ماريو ماندزوكيتش ليسدد مباشرة بقدمه اليسرى إلى داخل الشباك.

وجاءت الدقيقة 16 لتشهد الهدف الثاني ليوفنتوس عن طريق المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين إثر تمريرة رائعة من الناحية اليمنى عن طريق الكولومبي خوان كوادرادو استقبلها هيجواين بقدمه اليمنى إلى داخل الشباك.

ورد لاتسيو بهجمة سريعة كادت أن تسفر عن هدف ولكن التصويبة القوية التي أطلقها سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش مرت مباشرة بجوار القائم.

وسجل هيجواين الهدف الثالث ليوفنتوس في الدقيقة 29 من ضربة رأس مستغلا عرضية ديبالا ولكن تم الغاء الهدف بداعي التسلل.

ومرت أخر ربع ساعة من الشوط الأول دون أن تشهد جديد ولكن مع تحسن ملحوظ في أداء لاتسيو.

ومع بداية الشوط الثاني كاد ديبالا أن يحرز الهدف الثاني له والثالث ليوفنتوس عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن كرته أخطأت المرمى بسنتيمترات قليلة.

وضاعت فرصة أخرى مؤكدة ليوفنتوس بعد مرور ربع ساعة من بداية الشوط الثاني بعدما تلقى ديبالا تمريرة ذكية من هيغواين وضعته في موقف انفراد بالمرمى لكنه سدد بغرابة شديدة خارج الشباك.

وسجل لاتسيو صحوة قوية في أخر ربع ساعة ولكن الدفاع الصلب ليوفنتوس أفسد جميع هجمات الفريق الضيف.