كوتينيو: مستويات البرازيل الباهرة ثمرة عمل تيتي

نشر في: آخر تحديث:

أعرب لاعبو المنتخب البرازيلي عن سعادتهم البالغة بالعمل مع المدير الفني للفريق تيتي مؤكدين أن الفضل يعود إليه في التألق الكبير الذي تشهده البرازيل في الآونة الأخيرة.

واعترف حارس مرمى المنتخب البرازيلي، اليسون، بأن تيتي كان له دورا أساسيا في عودة الفريق إلى مستواه، حيث قال: تيتي له فضل كبير في كل ما يحدث، بالإضافة إلى أنه تولى منصبه أثناء التصفيات وهذا يعد أمرا معقدا، هذا لا يبخس من حق دونجا، الذي لعب دورا مهما أيضا.

وأضاف فليبي كوتينيو، أبرز نجوم منتخب السامبا قائلا: مستوانا الحالي هو ثمرة عمل تيتي، وهذا لا يعني أن الأخرين لم يكونوا يعملون، ولكنه دائما ما ينظر إلى الأفضل ويعمل كثيرا لتطوير أدائنا ويكشف لنا الأخطاء بالأرقام، وهذا أمر في غاية الأهمية.

وكانت البرازيل خارج المراكز المؤهلة للمونديال، عندما تولى تيتي المسؤولية الفنية، ولكنه نجح منذ ذلك الوقت في الفوز بسبع مباريات، والصعود إلى المركز الأول بفارق مريح عن أقرب ملاحقيه، وأصبح قريبا من حسم التأهل.

وفيما يتعلق بمواجهتهم المرتقبة يوم الثلاثاء مع باراغواي في تصفيات المونديال، يرى لاعبو المنتخب البرازيلي أن منتخب باراغواي سيلجأ إلى الدفاع خلال اللقاء، الذي سيقام في مدينة ساو باولو، ولهذا فهم يصبون جل تركيزهم في كيفية التعامل مع هذه المشكلة لفك التكتل الدفاعي للمنافس.

وقال المدافع البرازيلي ميراندا: أعتقد أن باراغواي لن تهاجم بسبب نتائجنا الجيدة، سيتكتلون دفاعيا، وعلينا أن نأخذ زمام المبادرة.

ومن جانيه أضاف الظهير الأيسر مارسيلو: سيتعين علينا أن نتحرك كثيرا في الهجوم، وأن نمرر الكرة سريعا.

وتمكنت باراغواي من إقصاء البرازيل من نسختين من النسخ الثلاث الأخيرة لبطولة كوبا أمريكا، بيد أن لاعبي المنتخب البرازيلي لا ينظرون إلى مباراة الثلاثاء على أنها فرصة للثأر.

وتابع كوتينيو قائلا: هذا جزء من الماضي، عندما تبدأ الكرة في الدوران لا تفكر فقط إلا في تحقيق الفوز.

ويتربع المنتخب البرازيلي على صدارة التصفيات برصيد 30 نقطة، حيث أن فوزا آخر سيضعه على أبواب المونديال الروسي.

ويحتل منتخب باراجواي المركز السابع في التصفيات الأمريكية الجنوبية برصيد 18 نقطة، بفارق نقطتين عن المركز الخامس، الذي يتيح لصاحبه فرصة خوض مباراة فاصلة من أجل حسم التأهل للمونديال، ولهذا فهو يحتاج إلى تحقيق الفوز ليدخل بقوة إلى صراع المنافسة على التأهل.