تشيلسي يقهر مانشستر سيتي ويقترب من اللقب

نشر في: آخر تحديث:

أحرز النجم البلجيكي إيدين هازارد هدفين قاد بهما فريقه تشيلسي لحصد انتصار صعب 2 - 1 على ضيفه مانشستر سيتي في المرحلة الحادية والثلاثين للبطولة اليوم الأربعاء.

وأسفرت نتائج باقي المباريات التي جرت اليوم عن فوز توتنهام هوتسبير على مضيفه سوانسي سيتي 3 - 1، وأرسنال على ضيفه ويستهام يونايتد 3 - صفر، وساوثهامبتون على ضيفه كريستال بالاس 3 - 1، وهال سيتي على ضيفه ميدلسبروه 4 - 2، فيما تعادل ليفربول مع ضيفه بورنموث 2 - 2.

واقترب تشيلسي، الذي عاد إلى طريق الانتصارات عقب تلقيه خسارة مفاجئة 1 - 2 أمام كريستال بالاس في المرحلة الماضية، خطوة كبيرة نحو استعادة اللقب، بعدما رفع رصيده إلى 72 نقطة، بفارق سبع نقاط أمام أقرب ملاحقيه توتنهام.

في المقابل، تجمد رصيد مانشستر سيتي، الذي لم يحقق أي انتصار للمباراة الرابعة على التوالي، عند 58 نقطة في المركز الرابع، علما بأن هذه هي الخسارة الرابعة التي يتكبدها الفريق في المسابقة هذا الموسم.

وبادر هازارد بالتسجيل لمصلحة تشيلسي في الدقيقة العاشرة، قبل أن يتعادل النجم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو لسيتي في الدقيقة 26.

ولم يهنأ سيتي بتعادله طويلا، بعدما عاد هازارد لهز الشباك مرة أخرى، مسجلا الهدف الثاني للفريق اللندني في الدقيقة 35، بعدما تابع ركلة جزاء أهدرها.

من جانبه، حافظ توتنهام هوتسبير على آماله في المنافسة على الصدارة، بعدما قلب تأخره صفر - 1 أمام مضيفه سوانسي سيتي، إلى فوز في الوقت القاتل 3 - 1 في وقت سابق اليوم.

وتقدم واين روتليدج بالتسجيل لمصلحة سوانسي في الدقيقة 11، قبل أن يدرك ديلي آلي التعادل لتوتنهام في الدقيقة 88، فيما تكفل هونج مين سون وكريستيان إيركسن بتسجيل الهدفين الثاني والثالث لتوتنهام في الدقيقة الأولى والرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني. وارتفع رصيد توتنهام، الذي حقق انتصاره الخامس على التوالي، إلى 65 نقطة في المركز الثاني، في حين تجمد رصيد سوانسي عند 28 نقطة في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع). من جانبه، استعاد أرسنال نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المراحل الثلاث الماضية، عقب فوزه السهل 3 / صفر على ضيفه ويستهام يونايتد. ورفع أرسنال رصيده إلى 54 في المركز الخامس، علما بأنه مازال يمتلك مباراتين مؤجلتين، فيما توقف رصيد ويستهام عند 33 نقطة في المركز الخامس عشر. وافتتح مسعود أوزيل التسجيل لمصلحة أرسنال في الدقيقة 58، فيما أضاف زميلاه ثيو والكوت وأوليفيه جيرو بتسجيل الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 68 و.83.

وعاد ليفربول لنزيف النقاط مجددا، بعدما سقط في فخ التعادل 2 - 2 مع ضيفه بورنموث.

وأحرز بينيك أفوبي الهدف الأول لبورنموث في الدقيقة السابعة، قبل أن يرد ليفربول بهدفين حملا توقيع فيليب كوتينيو وديفوك أوريجي في الدقيقتين 40 و59، غير أن جوشوا كينج أحرز هدف التعادل القاتل لبورنموث في الدقيقة 87.

وارتفع رصيد ليفربول إلى 60 نقطة في المركز الثالث، كما ارتفع رصيد بورنموث إلى 35 نقطة في المركز الثالث عشر.