كوتينيو.. صفقة لم تتجاوز الصحف الإسبانية

نشر في: آخر تحديث:

أكد ألبرت سولير، المدير الرياضي لنادي برشلونة، في مؤتمر صحافي عقده السبت، أن صفقة ضم اللاعب فيليب كوتينيو لم تكتمل بسبب طلب النادي الإنكليزي مبلغ مئتي مليون يورو للاستغناء عن لاعب الوسط البرازيلي.

الحكاية بدأت في 21 يوليو، وانتشرت بعدها بيوم على صفحات صحف إسبانيا، "السبورت الكاتالونية" بالتحديد، لم يكتب له أن يصل إلى النهاية السعيدة لعشاق البلوغرانا.

كوتينيو تمرد وقدم أوراق الانتقال، والنادي الذي بيده عقد امتلاكه وقادر على منحه حرية الفراق، رفض كل محاولات التقرب من إدارة بارتوميو في برشلونة، لتدق ساعة منتصف الليل في الأول من سبتمبر معلنة استمرار ارتداء البرازيلي للقميص الأحمر، والذي رفض أن يلعب به الموسم الحالي بداعي اللإصابة، لم تحرمه من السفر إلى بورتو اليغري على بعد عشرة الاف كيلومتر فوق الأطلسي والخضوع لكشف طبي من طبيب السيليساو أعلن بعده أن مشكلة اللاعب نفسية وليست بدنية.

عضلات منهكة فعلا، لكن ليس في قدم أو ساق، بل في خلايا دماغ اللاعب، شغلتها أرقام وصلت بها الصحف الإسبانية إلى تسعين مليون يورو.. كوتينيو لعب وسجل للبرازيل في مرمى الإكوادور في تصفيات المونديال، والآن يعود إلى ليفربول - معافى من الإصابة وبدون صفقة الانتقال التي تمناها.

الموعد المرتقب في التاسع من الشهر الحالي في ملعب الاتحاد، عندما يصطف لاعبو "الريدز" في مواجهة مانشستر سيتي والسؤال طبعا - هل يكون كوتينيو من ضمن رجال المدرب يورغن كلوب آنذاك.؟ أم أن للقصة صفحات اضافية بعد نهاية سوق الانتقالات الصيفية.؟