شكسبير بعد إقالته: ليستر لن يستسلم

نشر في: آخر تحديث:

أكد كريج شكسبير، المدرب السابق لفريق ليستر سيتي، أن الفريق لن يستسلم وسيقاتل لاستعاده سابق مستواه والخروج من منطقة الهبوط في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتسلم شكسبير (53 عاما) مهمة تدريب الفريق خلفا للإيطالي كلاوديو رانييري لفترة مؤقتة في فبراير/شباط الماضي قبل أن يوقع اتفاقا دائما في يونيو بعد نجاحه في إنهاء الموسم الماضي في المركز 12 في الدوري الممتاز كما بلغ دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا.

لكنه أقيل من منصبه الثلاثاء الماضي في أعقاب التعادل 1-1 أمام وست بروميتش البيون والتراجع إلى المركز 18 بين 20 فريقا بفوز واحد في ثماني مباريات.

وقال شكسبير في بيان لاتحاد مدربي الدوري: "أتقدم بالشكر الجزيل للاعبين الذين أسعدني دائما العمل معهم. أنا واثق في قدرة الفريق على الخروج من الموقف الحالي وتحسين مركزه في الترتيب. سيستعيد اللاعبون قريبا مستويات أدائهم العالية التي قدموها في المواسم الثلاثة الماضية".

ويتولى المدرب المساعد مايكل أبليتون تدريب الفريق مؤقتا وسيستهل مهمته بالانتقال لمواجهة سوانزي سيتي في الدوري الممتاز غدا السبت.