فيديتش يأمل بالسير على خطى السير أليكس فيرغسون

نشر في: آخر تحديث:

يعتزم نيمانيا فيديتش المدافع السابق لمانشستر يونايتد المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم السير على خطى مدربه السابق السير أليكس فيرغسون وأن يصبح مديرا فنيا حقيقيا.

ولعب فيديتش تحت قيادة فيرغسون لأكثر من سبع سنوات في يونايتد وقاده لحصد لقب الدوري خمس مرات ودوري أبطال أوروبا في مناسبة واحدة بالإضافة إلى عدة ألقاب للكؤوس قبل أن ينتقل اللاعب الصربي إلى انترناسيونالي الايطالي عام 2014.

وفيرغسون هو أنجح مدرب في تاريخ يونايتد إذ نال 38 لقبا في أكثر من 26 عاما في أولد ترافورد قبل أن يعتزل في نهاية موسم 2012-2013

وقال فيديتش لهيئة الإذاعة البريطانية(بي.بي.سي): لم يعد هناك مديرون فنيون الآن بل مدربون فقط. أود أن أكون مديرا فنيا حقيقيا، مثل أليكس فيرغسون الذي جعل الأمور تبدو سهلة. تشاهده وتفكر ‬أريد أن أكون مثله‭‬، لكني ذهبت بعد ذلك للعب في ايطاليا. ولم تكن الأمور
كذلك.

ويعتقد فيديتش الذي اعتزل في 2016 أن اللاعبين يتحكمون في اللعبة أكثر من المدربين ومسؤولي الأندية، وقال: اللاعبون يريدون المزيد من الأموال والنفوذ والآن لديهم سلطة أكبر من المدربين. وواصل: لا أملك خبرة الحديث عن اللاعبين من وجهة نظر المدربين لكن اللاعبين يملكون النفوذ الآن.

ومع اقتراب الغريم مانشستر سيتي من حصد لقب الدوري الممتاز دعم فيديتش يونايتد للتأهل للأدوار النهائية في دوري أبطال أوروبا وتعزيز ثقته من أجل الموسم المقبل.

وقال فيديتش: عندما بدأ الموسم اعتقدت أن يونايتد يملك فرصة أخرى للفوز بدوري الأبطال أكثر من الدوري، مورينيو مدرب خططي ويعلم أوروبا جيدا. يعلم أن هناك مباريات صعبة ويعرف كيف يتجاوزها، لكن لتفوز أنت بحاجة لبعض الحظ لكن هناك فرصة للوصول إلى الدور قبل النهائي أو النهائي. ولو حصدت لقب دوري الأبطال سيبدأ اللاعبون في الوثوق بأنفسهم