لوف يدافع عن أوزيل وغندوغان بعد صورة أردوغان

نشر في: آخر تحديث:

دافع يواخيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم، عن لاعبي المنتخب مسعود أوزيل والكاي غندوغان، في ظل الانتقادات التي تعرضا لها بعد الصورة المثيرة للجدل التي التقطاها مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وفي تصريحات لمجلة "دير شبيجل"، قال المدير الفني للمانشافت إنه يعرف اللاعبين الاثنين منذ فترة طويلة جدا وإنه يعرف أنهما متجاوبان تماما مع القيم المعمول بها في ألمانيا. وواصل: بالنسبة لي هو الشيء الأكثر أهمية، فاللاعبان مندمجان بشكل جيد فعلا في ألمانيا، وهذا أستطيع أن أؤكده.

وكانت مطالب في ألمانيا قد أثيرت باستبعاد اللاعبين من قائمة المنتخب في أعقاب نشر صورتيهما مع أردوغان منذ أسابيع.

ولاحقت صافرات الاستهجان من الكثير من المشجعين الألمان، غندوغان، في المباراة التجريبية التي كان المنتخب الألماني قد خاضها أمام نظيره السعودي، حيث تجدد تصعيد النقاش مرة أخرى حول واقعة الصورة مع أردوغان.

وعن دوره كمدرب للمنتخب، قال: أنا إنه أرى نفسي كمطور وصاحب رؤية، وهذا يكمن في أعماقي، وأنا دائم التفكير فيما ستؤول إليه كرة القدم وفي المكان الذي سنكون عليه في غضون أربعة أعوام.

وأضاف أن الأمر لا يتعلق بالنسبة له بتحقيق نجاح رياضي وحسب، وزاد: لابد من إمتاع الناس عندما يشاهدون المنتخب، فنحن راغبون في أن نكون فريقا يكون طموحا ومنضبطا وقادر على تحقيق السعادة في اللعب، وهذا كان ولا يزال دائما مهما جدا.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب الألماني سيخوض أولى مبارياته في مونديال روسيا يوم الأحد أمام المنتخب المكسيكي في العاصمة الروسية موسكو.