"إنجليزية" تخطف الأضواء.. وجون تيري ينتقدها

نشر في: آخر تحديث:

خطفت الإنجليزية فيكي سباركس الأضواء بتعليقها على مباراة البرتغال والمغرب، ما دعا مواطنها الدولي السابق، جون تيري، إلى انتقادها قبل أن يقدم اعتذاره.

واستضافت كبينة رقم 269، الإنجليزية فيكي سباركس وهي أول معلقة في قناة بريطانية، والفكرة في البداية لم تعجب النجم جون تيري الذي علق على صفحته بإنستغرام، علينا متابعة هذه المباراة بلا صوت، ليعود بعدها ويبرر في فيديو على إنستغرام أنه لم يقصد المُعلقة وإنما كان لديه عطل في تلفازه.

ومع توديع 3 منتخبات عربية المونديال، اختار بعض المغردين مواساة النفس والزملاء مثلما فعل ياسر القحطاني نجم المنتخب السعودي السابق، عندما غرد مؤازرا لصقور الأخضر، أما المصري محمد صلاح فغرد بأن الجميع في منتخب مصر متكاتف ولا توجد خلافات بين أعضاء الفريق، وغرد المهدي بن عطية قائلا "فخور بأنني من المغرب".

وانضم النجم الهولندي روبن فان بيرسي إلى قائمة مشجعي أسود الأطلس ناشرا صورة مع أولاده بزي المنتخب، أما السبب فهو زوجته بشرى البالي ذات الأصول المغربية.

وكان منتخب إنجلترا في استراحة تاريخية قبل لقاء بنما، حيث زار مجموعة من لاعبيه متحف هيرميتاج الضخم في سان بطرسبيرغ.

وأصبح ذقن رونالدو حديث مواقع التواصل الاجتماعي بعدما كشف يوم الأربعاء عن سر الاحتفال الذي قام به في مواجهة إسبانيا، واتضح الموضوع أنه رهان بينه وبين زميله كواريزما، إذ أخبره رونالدو أنه لو سجل هدفا سيُبقي لحيته حتى نهاية البطولة ليكون صاحب لقب الغوت أو الأفضل في كل الأوقات.

ومن أجل الظهور بأبهى حلة أمام البيرو ، دعا الفرنسي بول بوغبا مصفف شعر مشاهير اللاعبين أحمد السناوي للسفر خصيصا من إنجلترا إلى روسيا لتغيير قصة شعره.