عاجل

البث المباشر

غريزمان يؤكد ارتباطه بأوروغواي.. وسواريز يرد بالرفض

المصدر: دبي - هدى زين الدين

أظهر أنطوان غريزمان حبا مفعما لأوروغواي، التي دائما ما اعتبرها بلده الثاني، من غنائه باللاتينية إلى ارتدائه طقم المنتخب اللاتيني وحتى شربه للمتة الخاصة بأميركا الجنوبية.

دائما ما يتحدث غريزمان لغة إسبانية بلكنة أورغويانية، وقد ذهب واستقبل زميلاه في أتلتيكو مدريد غودين وخيمينيز في المطار وهو يرتدي قميص منتخب السيليستي احتفالا بتأهلهم إلى كأس العالم، كما سبق وأبدى إعجابه بطريقة لعب كافاني.

وردد غريزمان في وقت سابق: أوروغواي بلدي الثاني.

وبدأت قصة المحبة عندما منحته أوروغواي متمثلة في المدرب مارتن لاسارتي فرصته الأولى مع الفريق الأول بنادي ريال سوسيداد الإسباني، وفي سان سيبستيان احتضنه زميله الأوروغوياني كارلوس بوينو الذي علمه شرب المتة، فوقع في حب النادي السابق لرفيق دربه أتلتيكو بينارول، وقد قيل إنه لا يفوّت أية مباراة لعملاق مونتيفيديو بل يعرف جميع أغاني مشجعي الكتيبة الصفراء والسوداء.

وشاء القدر بعدها أن يرافق أنطوان غريزمان العديد من الأوروغويانيين كان آخرهم خيمينيز الذي يتشارك معه غرفة الملابس منذ عام 2014 وغودين الذي أصبح عراب ابنته، ومدرب اللياقة أوسكار أورتيغا الذي أضحى صديقه المقرب. وبادل غودين والكثير من الزملاء بدورهم غريزمان نفس المشاعر إلا لويس سواريز مهاجم برشلونة الإسباني، الذي هاجم أنطوان بشراسة، وقال إنه لا يعرف معنى أن تكون من أوروغواي.

وفي نينجي نوفوغراد سيترك الكل مشاريعهم جانبا، فعلى غريزمان أن يهرب من قبضة صديقيه خيمينيز وغودين ليقتنص الهدف، وإلا سيشاهد سواريز يصل إلى الشباك بعد أن يتعدى هو الآخر زميله في برشلونة أومتيتي.

كلمات دالّة

#غريزمان, #سواريز, #غودين

إعلانات

الأكثر قراءة