عاجل

البث المباشر

مارسيلو في رسالة عاطفية: لم أتخيل فراق رونالدو

المصدر: مدريد - د ب أ

وجه البرازيلي مارسيلو مدافع ريال مدريد الإسباني رسالة عاطفية عبر حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي "إنستغرام" لصديقه وزميله السابق، البرتغالي كريستيانو رونالدو الخميس.

وجاءت رسالة مارسيلو وسط تكهنات في وسائل الإعلام الإيطالية عن كون رونالدو قد طلب من فريقه الجديد يوفنتوس التعاقد مع المدافع الدولي البالغ من العمر 30 عاما.

وقال مارسيلو: من كان يتخيل ذلك، جاء الوقت لنقول نراك قريبا، أقسم أنني لم أتخيل أبدا أن هذا اليوم سيأتي، لكن لا شيء في الحياة يستمر للأبد، أتمنى لك كل السعادة في طريقك الجديد.

وأثارت محطة "ميدياست" التلفزيونية الإيطالية، الأربعاء، تكهنات بشأن إمكانية لحاق مارسيلو برونالدو في يوفنتوس هذا الصيف، بناء على طلب هداف المنتخب البرتغالي.

هذه التكهنات بدا أنها تستند جزئيا إلى كون مارسيلو واحدا من عدد قليل جدا من لاعبي الريال الذين لم يودعوا رونالدو.

ولكن هذا الأمر تغير عندما كتب مارسيلو خطاب الوداع، مصحوبا بصورة له مع رونالدو وهما يتعانقان خلال احتفالهما بالتتويج بأحد الألقاب في سانتياغو برنابيو.

وأوضح المدافع البرازيلي: سأفتقد حديثنا معا قبل المباريات، عندما اعتدت على التنبؤ بشكل صحيح بنتائج المباريات، فخور باللعب إلى جوارك ليس لأنك الأفضل في العالم ولكن بسبب شخصيتك.

وختم بالقول: عندما اعتزل اللعب سأجلس في الحانة وأحصل على جعة وأحكي كل قصصنا وأتصفح كل صورنا.

ويلتقي مارسيلو وجها لوجه مع رونالدو خلال المباراة الودية التي تجمع بين يوفنتوس وريال مدريد في واشنطن في الرابع من أغسطس المقبل، وإن كانت بعض التقارير الصحافية أشارت اليوم إلى أن رونالدو لن يشارك في تلك المباراة.

وانتقل رونالدو (33 عاماً) إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون يورو وفقا لما ذكرته الصحف الإيطالية والإسبانية.

وانضم رونالدو، الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم خمس مرات، إلى ريال مدريد قادما من مانشستر يونايتد في 2009 وفاز بلقب الدوري الإسباني ولقب دوري أبطال أوروبا أربع مرات مع النادي بالإضافة إلى العديد من الألقاب الفردية.

ويحمل يوفنتوس الرقم القياسي من حيث عدد مرات الفوز بلقب الدوري الإيطالي، وفاز بلقب سبع مرات متتالية. ولكن يأمل في أن يقود رونالدو الفريق للتتويج بالبطولة الأوروبية ليكون هذا هو العائد من هذه الصفقة التي كلفت النادي مبلغا ضخما لانتقاله بالإضافة إلى راتبه.

وخسر يوفنتوس نهائي دوري أبطال أوروبا في 2015 أمام برشلونة وبعدها بعامين أمام ريال مدريد، حيث سجل رونالدو هدفين.

وفي الموسم الماضي، كان الهدف القاتل الذي سجله رونالدو من ركلة جزاء هو الذي أقصى يوفنتوس من دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا.

ويأمل يوفنتوس بوجود رونالدو مع الفريق أن يكمل الحلقة المفقودة لإضافة لقب البطولة الأوروبية إلى لقبيه السابقين في 1985 و1996.

إعلانات

الأكثر قراءة