بوغبا يتجه نحو برشلونة هرباً من جحيم مورينيو

نشر في: آخر تحديث:

أبلغ لاعب الوسط بول بوغبا، المتوج أخيراً مع منتخب فرنسا بلقب كأس العالم لكرة القدم، زملاءه في نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي رغبنه بترك النادي، بحسب ما ذكرت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية، الأربعاء، مشيرة إلى اقترابه من برشلونة بطل إسبانيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن بوغبا أبلغ زملاءه في الساعات الـ48 الأخيرة رغبته بترك الشياطين الحمر، كما أرسل رسالة نصية قصيرة إلى نائب الرئيس التنفيذي إد وودورد يبدي فيها رغبته بالرحيل، لأنه لم يعد يرغب بالعمل مع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

وانضم بوغبا إلى يونايتد من يوفنتوس الإيطالي قبل سنتين بصفقة قياسية عالمية بلغت 89 مليون جنيه إسترليني، بيد أن اللاعب البالغ 25 عاما والذي انضم للفئات العمرية في النادي الإنجليزي في 2009، ارتبط اسمه هذا الصيف بالانتقال إلى برشلونة الإسباني.

لكن يونايتد يصر على أن بوغبا ليس للبيع، وذلك قبل يومين من انطلاق منافسات البرميرليغ، حيث يستقبل يونايتد ليستر سيتي على أرضه.

وبحال رحيل بوغبا المتألق مع بلاده في مونديال روسيا الأخير، لن يحصل المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو على متسع من الوقت لتعويضه، إذ يقفل باب الانتقالات للمرة الأولى قبل يوم من انطلاق الدوري، أي الخميس الساعة الخامسة بعد الظهر بالتوقيت المحلي، فيما تمتد فترة الانتقالات في الدوري الإسباني حتى نهاية الشهر الجاري.

وأضافت الصحيفة أن بوغبا الذي يتقاضى راتبا سنويا يبلغ 10 ملايين جنيه إسترليني سنوياً، بالإضافة إلى 4 ملايين جنيه مكافآت الولاء، اتفق عبر وكيله الشهير مينو رايولا مع برشلونة بصفقة لمدة خمس سنوات بقيمة 89.5 مليون جنيه وبراتب سنوي يبلغ 18 مليونا.

ولم تكن العلاقة جيدة بين بوغبا ومدربه مورينيو في الموسم الماضي، علما أن الأخير واصل انتقاد تصرفاته خارج الملعب خلال جولة الفريق الأميركية هذا الصيف.

وبحال انتقاله إلى برشلونة سيلعب إلى جانب الأرجنتيني ليونيل ميسي، أفضل لاعب في العالم خمس مرات، والتشيلي أرتورو فيدال، زميله في يوفنتوس الإيطالي سابقا والقادم هذا الأسبوع إلى الفريق الكتالوني من بايرن ميونخ الألماني.