الروح المعنوية سلاح سيميوني لحسم مواجهة ريال مدريد

نشر في: آخر تحديث:

يعول دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد على الحماس والروح المعنوية للاعبيه أكثر من القدرة الخططية لحسم المواجهة أمام الغريم ريال مدريد على لقب كأس السوبر الأوروبية في تالين يوم الأربعاء.

ولن يتمكن سيميوني من قيادة فريقه من الملعب، نظرا لأنه يخضع لعقوبة إيقاف بعد طرده في مباراة الدور قبل النهائي للدوري الأوروبي أمام أرسنال، وهي بطولة مضى فريقه قدما للفوز بها في مايو، ليواجه ريال مدريد بطل دوري الأبطال في مباراة السوبر.

وقال المدرب الأرجنتيني للصحافيين يوم الثلاثاء: الحماس والأمل هما الأهم وهذه المباراة ستحسمها الروح المعنوية.

ونجح أتلتيكو ​​مدريد في الحفاظ على نجمه أنطوان غريزمان رغم اهتمام برشلونة بضمه في فترة الانتقالات الأخيرة. كما ضم النادي عددا من اللاعبين الجدد منهم البرتغالي جيلسون مارتنز والفرنسي توماس ليمار والكولومبي سانتياغو أرياس.

لكن سيميوني قال إن هذا لا يعني ان فريقه أصبح أقوى بشكل تلقائي وبات مستعدا لمنافسة العملاقين ريال مدريد وبرشلونة على حصد الألقاب.

وأوضح: إن وصول اللاعبين الجيدين يضمن رفع مستوى المهارات الفردية لكن الحصول على فريق جيد يعني ان توظف كل هذه الإمكانات ويتم توجيهها في اتجاه واحد، ولا نشعر أبدا أننا أقل من غيرنا. في هذه المباراة سنبذل قصارى جهدنا للسيطرة على مجريات اللعب وتوجيهها في الاتجاه الذي نريده.