ميسي يعذّب توتنهام أمام جماهيره.. وصلاح يخسر في نابولي

نشر في: آخر تحديث:

واصل برشلونة صدارته للمجموعة الثانية في مرحلة المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما حقق فوزا ثمينا 4 - 2 على مضيفه توتنهام هوتسبير الأنجليزي اليوم الأربعاء في الجولة الثانية بالمجموعة، التي شهدت أيضا فوز إنتر الإيطالي 2 - 1 على مضيفه آيندهوفن الهولندي، فيما تعرض ليفربول إلى خسارته الأولى في الموسم على يد نابولي الإيطالي.

وارتفع رصيد برشلونة إلى ست نقاط في الصدارة، بفارق الأهداف أمام أقرب ملاحقيه إنتر، المتساوي معه في نفس الرصيد، ليتقربا خطوة كبيرة من التأهل للأدوار الإقصائية في المسابقة القارية، فيما ظل رصيد توتنهام وآيندهوفن بلا نقاط، في المركزين الثالث والرابع على الترتيب.

وعلى ملعب (ويمبلي) العريق بالعاصمة البريطانية لندن، افتتح البرازيلي فيليب كوتينيو التسجيل مبكرا لبرشلونة في الدقيقة الثانية، مسجلا أول أهدافه الأوروبية في مسيرته مع الفريق الكتالوني، الذي انضم لصفوفه في يناير الماضي.

وأضاف الكرواتي إيفان راكيتيش الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 28، مسجلا الهدف رقم 600 في تاريخ الفريق الإسباني بدوري الأبطال.

وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، بعدما قلص هاري كين الفارق، بتسجيله الهدف الأول لتوتنهام في الدقيقة 52، لكن الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي أعاد فارق الهدفين بتسجيله الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 56.

وأضاف إيريك لاميلا الهدف الثاني لتوتنهام في الدقيقة 66 ليشعل كل شموع الإثارة في اللقاء، غير أن ميسي أطلق رصاصة الرحمة على آمال الفريق اللندني في التعادل، بعدما أحرز الهدف الرابع لبرشلونة وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، مسجلا هدفه الخامس في مسيرته بالمسابقة هذا الموسم.

وفي هولندا، حقق إنتر فوزا عسيرا 2 - 1 على مضيفه آيندهوفن. وأحرز بابلو روزاريو لأيندهوفن في الدقيقة 27، ورد الفريق الإيطالي بهدفين حملا توقيع رادجا ناينغولان وماورو إيكاردي في الدقيقتين 44 و60.

نابولي وليفربول



وخطف فريق نابولي الإيطالي فوزا قاتلا 1 - صفر علي ضيفه ليفربول الإنجليزي، ليتمكن أصحاب الأرض من تحقيق فوزهم الأول في مرحلة المجموعات، وذلك ضمن منافسات الجولة الثانية من المجموعة الثالثة بدوري أبطال اوروبا .

وأحرز لورينزو إنسيني هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 90 بعدما استغل تمريرة عرضية ليضعها في الشباك الخالي من حارسه معلنا عن هدف التقدم والفوز الأول للفريق الإيطالي.

وبهذه النتيجة تصدر نابولي المجموعة برصيد 4 نقاط فيما تجمد رصيد ليفربول عند النقطة 3 في المركز الثاني وبفارق المواجهات المباشرة عن فريق باريس سان جيرمان الفرنسي.

وواصل بوروسيا دورتموند الألماني وأتلتيكو مدريد الإسباني انطلاقتهما المثالية بعدما تغلبا على موناكو وكلوب بروج البلجيكي. وتغلب دورتموند 3 - صفر على ضيفه موناكو الفرنسي، فيما فاز أتلتيكو مدريد 3 - 1 على ضيفه كلوب بروج البلجيكي يوم الأربعاء.

وارتفع رصيد دورتموند إلى ست نقاط في الصدارة، بفارق هدف أمام أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد، المتساوي معه في نفس الرصيد، فيما ظل بروج وموناكو بلا رصيد من النقاط في المركزين الثالث والرابع على الترتيب.

وعلى ملعب (سيغنال إيدونا بارك)، افتتح جاكوب برون لارسن التسجيل لدورتموند في الدقيقة 51، وأضاف الإسباني باكو ألكاسير الهدف الثاني في الدقيقة 72، معوضا ركلة الجزاء التي أهدرها في الدقيقة 69، فيما أحرز ماركو رويس الهدف الثالث في الدقيقة 90.

وواصل دورتموند بهذا الفوز نتائجه الجيدة في الموسم الحالي على المستويين المحلي والقاري، خاصة وأنه جاء بعد تربعه على صدارة الدوري الألماني (بوندسليغا) مؤخرا، فيما تأتي تلك الخسارة لتعمق من جراح موناكو، الذي يعاني من النتائج المهتزة أيضا في الدور الفرنسي، حيث يحتل المركز الثالث من القاع.

وعلى ملعب (واندا ميتروبوليتانو) بالعاصمة الإسبانية مدريد، حقق أتلتيكو فوزا غاليا 3 - 1 على ضيفه كلوب بروج. وبادر النجم الفرنسي أنطوان غريزمان بالتسجيل لأتلتيكو في الدقيقة 28، لكن النيجيري أرنوت غروينفيلد أدرك التعادل لبروج في الدقيقة 39.

وواصل غريزمان تألقه في المباراة، بعدما أضاف الهدف الثاني لأتلتيكو في الدقيقة 67، ثم أضاف كوكي الهدف الثالث لأتلتيكو في الوقت المحتسب بدلا من الضائع.