يويفا يطبق "تقنية الفيديو" في دوري أبطال أوروبا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن اتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" يوم الاثنين أنه سوف يستخدم تقنية حكم الفيديو المساعد "فار" في بطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بدءا من دور الستة عشر.


وأشارت تقارير صحفية في وقت سابق إلى أن ألكسندر شيفرين عرض هذا المقترح على أعضاء اللجنة التنفيذية لليويفا الذين وافقوا عليه بالاجماع.
وكانت بطولة كأس العالم 2018 بروسيا التجربة الأكبر لهذه التقنية، وقد نجحت في إقناع سيفرين بضرورة استخدامها في الملاعب الأوروبية وهو بالفعل ما تم تنفيذه حتى صارت أمرا لا غني وبات الحكام يستخدمونها في مختلف الدوريات ببراعة كبيرة.

وألمحت صحيفة "ماركا" الإسبانية إلى أن سيفرين أصبح مقتنعا تماما بضرورة استخدام هذه التقنية في بطولة دوري أبطال أوروبا التي شهدت هذا الموسم وقائع جدلية، وأكبر مثال على هذا الأمر كان ركلة الجزاء التي احتسبت للاعب رحيم سترلينغ، نجم مانشستر سيتي، في مباراة الأخير أمام شاختار دونيستك الأوكراني في دور المجموعات.

وحصل سترلينغ على ركلة جزاء كوميدية في ذلك اللقاء، بعدما ارتطمت قدمه في الأرض عندما كان يحاول تصويب الكرة ليسقط أرضا دون أي تدخل من لاعبي الفريق المنافس.

وبالإضافة إلى ذلك، قررت اللجنة أيضا استخدام "فار" في نهائي بطولة الدوري الأوروبي 2019 والدور النهائي لبطولة دوري أمم أوروبا والدور النهائي أيضا لبطولة أوروبا تحت 21 عاما.

وكانت اللجنة قد قررت في سبتمبر الماضي خلال اجتماع لها استخدام تقنية "فار" في دوري أبطال أوروبا لموسم 2019-2020 بدءا من الدور التمهيدي وأيضا في بطولة كأس السوبر الأوروبي 2019.

ويتطلع يويفا إلى استخدام تقنية "فار" في نهائي بطولة أمم أوروبا 2020 والدوري الأوروبي لموسم 2020-2021، وذلك بدءا من دور المجموعات وحتى نهاية البطولة، هذا بالإضافة إلى المرحلة النهائية من بطولة دوري الأمم 2021.

وصرح شيفرين قائلا: نحن جاهزون لاستخدام فار قبل الموعد المحدد سلفا ونحن مقتنعون بأنها ستكون مفيدة لبطولاتنا، حيث أنها ستشكل مساعدة ثمينة للحكام وستؤدي إلى تقليص عدد القرارات الخاطئة.