سولشاير: سأجعل اللاعبين يستمتعون بكرة القدم

نشر في: آخر تحديث:

قال النرويجي أولي غونار سولشاير، المدرب المؤقت لمانشستر يونايتد المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الخميس، إنه يريد أن يجعل "اللاعبين يستمتعون بكرة القدم" بعد أن عاد اللاعب السابق إلى أولد ترافورد عقب إقالة البرتغالي جوزيه مورينيو.

وسيقود المهاجم الدولي النرويجي السابق مانشستر يونايتد بشكل مؤقت حتى نهاية الموسم الحالي في محاولة لإنقاذ مسيرة الفريق المتعثرة.

وترك مورينيو الفريق وهو يحتل المركز السادس في جدول الترتيب في الدوري الممتاز بعد أسوأ بداية له منذ 28 عاما. وبلغت الأمور مداها في الخسارة 3-1 أمام غريمه اللدود ليفربول على ملعب انفيلد الأحد الماضي.

وطغت أخبار خلافات مورينيو في الأشهر القليلة الماضية مع بول بوغبا المنضم إلى يونايتد مقابل 90 مليون جنيه إسترليني، على وسائل الإعلام حين انتقد لاعب الوسط الفرنسي طريقة أداء فريقه الدفاعية المملة.

ويسعى سولشاير، الذي لعب في تشكيلة يونايتد التي هيمنت على الألقاب تحت قيادة المدرب أليكس فيرغسون وأحرز الهدف الذي ضمن لفريقه الجمع بين الألقاب الثلاثة (الدوري الإنجليزي والكأس المحلية ودوري الأبطال) في حدث لا سابق له قبل نحو 20 عاما، لإعادة الإحساس بمتعة لعب كرة القدم إلى فريقه الذي يقدم أداء متراجعا.

وفي أول مقابلة معه كمدرب مؤقت قال سولشاير (45 عاما)، لمحطة مانشستر يونايتد التلفزيونية يوم الخميس: "سأحاول أن أكون على طبيعتي. سأحاول أن أجعل اللاعبين يستمتعون بكرة القدم ويتطلعون لمشاهدة المشجعين مجددا. هناك مشكلة تتعلق بالنتائج ونرغب في تحقيق الفوز في المباريات وهذه مهمتي. نريد فقط أن نرى اللاعبين يقدمون أقصى ما يستطيعون".

وأضاف سولشاير، الذي ترك منصبه كمدرب لنادي مولده النرويجي، أن جدول المباريات المزدحم المقبل سيمنح كل لاعبي الفريق فرصة لإثارة إعجابه.

وسيحل يونايتد ضيفا على كارديف سيتي، الذي تولى سولشار تدريبه لفترة وجيزة في 2014، يوم السبت في مباراة هي الأولى ضمن خمس مواجهات متتالية سيخوضها الفريق في غضون 15 يوما.

وقال المدرب الجديد "ضغط المباريات في الفترة المقبلة لا يمثل أي مشكلة لأننا نملك تشكيلة مذهلة فلدينا 23 أو 24 لاعبا. جميع اللاعبين يتمتعون بكفاءة وجميعهم سيحظى بفرصة الآن مع هذا العدد من المباريات المقبلة. ستتاح لهم الفرصة لإثبات أنهم ينتمون لمانشستر يونايتد".

ونظرا للمكانة التي يحظى بها سولشاير في تاريخ مانشستر يونايتد فربما يحظى باستقبال حار عندما يقود الفريق على أرضه في المباراة التالية أمام هدرسفيلد تاون في 26 ديسمبر/كانون الأول.

وقال اللاعب النرويجي، الذي كان نجم واحدة من أكثر الليالي شهرة في تاريخ النادي حين أحرز هدف الفوز 2-1 في الوقت المحتسب بدل الضائع أمام بايرن ميونيخ في نهائي دوري أبطال أوروبا 1999، إنه سيستمتع بوقته في منصبه. وأوضح "بذلت كل جهدي عندما كنت لاعبا. والآن أتولى تدريب وقيادة الفريق الذي أنا جزء منه. سأقود الفريق من أجل المجد وكتابة التاريخ. ستكون مهمة مميزة بالنسبة لي".