عاجل

البث المباشر

رئيس كارديف سيتي يتحدث لـ"العربية.نت" عن مأساة سالا

المصدر: دبي - أحمد المصعبي

رفض ميهميت دلمان، رئيس مجلس إدارة نادي كارديف سيتي المشارك في الدوري الإنجليزي الممتاز، توقف عمليات البحث عن طائرة لعب كرة القدم الأرجنتيني، إيميليانو سالا، بعد الإعلان عن ذلك يوم الخميس.

ومنذ يوم الاثنين الماضي، اختفت طائرة المهاجم الأرجنتيني العائدة إلى كارديف، بعدما كان قد انتقل إلى النادي الويلزي المشارك في الدوري الإنجليزي، في صفقة هي الأكبر في تاريخ كارديف سيتي.

لحظة توقيعه العقد مع كارديف لحظة توقيعه العقد مع كارديف

وواصلت السلطات الإنجليزية البحث عن الطائرة أو أجزاء منها في الأيام الماضية قبل أن تعلن يوم الخميس إيقاف العمليات بشكل نهائي.

وعن خطوة النادي الويلزي القادمة، قال دلمان في تصريح لـ"العربية.نت": "نعمل الآن على وضع كل شيء في محله، ولن نستبق الأحداث" كما تمنى أن تستأنف عمليات البحث عن سالا، "سمعت أنهم أوقفوا عمليات البحث عنه بشكل نهائي، ولا أتمنى ذلك. خفر السواحل يقومون بعمل ممتاز وأتمنى أن لا يتوقفوا عن البحث بتاتا".

إلى ذلك، رفض الحديث في موضوع الصفقة كونها الأعلى في تاريخ النادي وقال "لا تهمنا قيمة الصفقة نحن ونادي نانت الفرنسي في هذه الأثناء، فكل ما يشغل بالنا هو أن نعرف وقائع الحادثة، وأن نعرف نال الذي حدث بشكل واضح، سواء مكان اللاعب أو الطائرة أو الحادثة بشكل عام".

سالا وصديقته السابقة سالا وصديقته السابقة
"كل ما نفعله هو الانتظار"

وأبدى دلمان عدم اقتناعه بحديث صديقة سالا السابقة، التي اتهمت مافيا كرة القدم يوم الأربعاء بإخفاء طائرة سالا المتجهة إلى كارديف بعد عودتها من نانت الفرنسية. وقال "لن أخوض في توقعات أو نظريات مؤامرة، أنا لا أصدق هذا الحديث لأني أؤمن بالوقائع والحقائق، وكل ما سنفعله الآن هو الانتظار، هي حادثة سيئة وحزينة جدا ونتمنى أخبارا جيدة".

وكان نادي كارديف سيتي الإنجليزي أعلن يوم السبت الماضي التوقيع مع المهاجم الأرجنتيني، 28 عاما، قادما من صفوف نانت الفرنسي، مقابل 15.300 مليون جنيه إسترليني وهي الأعلى في تاريخ النادي.

وبعد أن وقع عقده، عاد سالا إلى فرنسا قبل أن يستقل الطائرة ذاتها برفقة الطيار ديفيد إيبوتسون، حيث حاولوا الإقلاع بها 3 مرات من فرنسا قبل أن تقلع في المرة الرابعة، وبعدها بساعات انتشرت أخبار اختفائها من رادار الطائرات ليبدأ ديفيد باركر، قائد ميناء جزيرة غيرنزي الإنجليزية، بالبحث عنها برفقة خفر السواحل، وهي المنطقة التي اختفت بقربها طائرة سالا، واستمر البحث لثلاثة أيام قبل أن تعلن السلطات وباركر بإيقاف العمليات بشكل نهائي في يوم الخميس.

ديفيد باركر قائد ميناء جزيرة غيرنزي ديفيد باركر قائد ميناء جزيرة غيرنزي
إحدى القوارب التي كانت تبحث عن سالا إحدى القوارب التي كانت تبحث عن سالا

وانتشر يوم الثلاثاء مقطع صوتي كان قد أرسله سالا لأصدقائه على تطبيق "واتساب"، مبينا قلقه من الطائرة والرحلة معا "أنا على متن طائرة تبدو أنها ستتفكك وأنا ذاهب إلى كارديف. إذا لم تصلكم أي أخبار عني في غضون ساعة ونصف، فلا أعرف ما إذا كانوا سيرسلون أناسا للبحث عني، لأنهم لن يجدونني. أبي، أنا خائف للغاية".

كلمات دالّة

#كارديف_سيتي, #دلمان, #سالا

إعلانات