عاجل

البث المباشر

إيسكو يشعر بخيبة أمل.. وعودة المصابين تقلقه

المصدر: مدريد - د ب أ

أكدت تقارير إعلامية في إسبانيا يوم الأربعاء أن نجم نادي ريال مدريد الإسباني، إيسكو الاركون، لن يتمكن من الخروج من أزمته داخل النادي العاصمي قريبا كما كان منتظرا وأن مشاركاته في مباريات الفريق ستتراجع بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة.

وأشارت صحيفة "أس" الإسبانية إلى أن إيسكو لم يقدم أي جديد حتى الآن في سعيه نحو تحسين أدائه الذي شهد تراجعا كبيرا في الفترة الأخيرة، وأوضحت الصحيفة أن اللاعب الإسباني الشاب تلقى صدمة كبيرة خلال مباراة ريال مدريد الأخيرة أمام منافسه إسبانيول عندما قرر مدربه، سانتياغو سولاري، عدم الدفع به كبديل في الشوط الثاني من اللقاء.

وألمحت الصحيفة إلى أن إيسكو شعر بخيبة أمل كبيرة على إثر استبعاده من المشاركة في تلك المباراة، كما أكدت أن ذلك اللقاء كان ثاني المباريات التي يغيب فيها إيسكو عن الظهور مع ريال مدريد خلال الجولات الثلاث الأخيرة من مسابقة الدوري الإسباني "الليغا".

وطبقا لما أوردته " أس"، شارك إيسكو تحت قيادة سولاري في 21 مباراة فقط، أي في 14 بالمئة من مجموع اللقاءات التي أدارها المدرب الأرجنتيني منذ قدومه إلى ريال مدريد، ووصل عدد الدقائق التي لعبها النجم الإسباني في اللقاءات المذكورة إلى 511 دقيقة "27 بالمئة من مجموع دقائق لعب الفريق مع سولاري".

وقالت "أس" أن الجزء الأسوأ في قصة إيسكو مع ريال مدريد لم يأت بعد، فقد أوضحت الصحيفة الإسبانية أن سولاري كان مجبرا على الاعتماد على اللاعب خلال الفترة الماضية بسبب الإصابات التي ضربت عددا كبيرا من لاعبي فريقه خاصة في مراكز وسط الملعب والهجوم.

ولكن يبدو أن ريال مدريد بدأ يستعيد لاعبيه المصابين بوتيرة جيدة، حيث تعافى الثلاثي غاريث بيل وماركو يورانتي وتوني كروس من الإصابات التي ألمت بهم مؤخرا، في الوقت الذي وصل فيه كل من ماركو أسينسيو وماريانو دياز إلى الأمتار الأخيرة في فترة التعافي والتأهيل.

ومن المتوقع أن تشكل عودة هؤلاء النجوم عثرة كبيرة في طريق إيسكو مع ريال مدريد، وقد يؤثر هذا أيضا بشكل سلبي على دوره مع المنتخب الإسباني الذي أصبح مهددا بشكل كبير.

إعلانات

الأكثر قراءة