الاتحاد الإسباني يعلن عدم إقامة مباريات يوم الاثنين

نشر في: آخر تحديث:

قال لويس روبياليس رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم يوم الجمعة إنه اعتبارا من الموسم المقبل لن تقام مباريات في دوري الدرجة الأولى الإسباني أيام الاثنين، وهو ما كان يثير احتجاجات عشاق اللعبة في البلاد منذ فترة طويلة.

وأعلن روبياليس عبر حسابه على تويتر "لن تقام مباريات أيام الاثنين. اعتبارا من الموسم المقبل ستكون المباريات في أيام السبت والأحد. تنظيم الجدول مهم لكن الحضور الجماهيري أكثر أهمية".

وتقام مباريات في دوري الدرجة الأولى الإسباني يوم الاثنين منذ 2010. ويقول الاتحاد إن تلك المباريات تحظى بنسبة مشاهدة تلفزيونية كبيرة إلا أنها تفتقر إلى الحضور الجماهيري في الملعب.

وعارض مشجعو ألافيس الشهر الماضي بشكل علني إقامة مباريات أيام الاثنين من كل أسبوع وامتنع الجمهور عن دخول الملعب حتى بعد مرور خمس دقائق عندما كان فريقهم يستضيف ليفانتي في الدوري في حين نظمت مجموعة صغيرة جنازة رمزية داخل الملعب للإشارة إلى "وفاة كرة القدم الحديثة".

وقال روبياليس إن الاتحاد ناقش كذلك فكرة الكف عن إقامة مباريات يوم الجمعة، لكنه لم يؤكد منعها أيضا "سنرى ما سيحدث مع المباريات التي تقام يوم الجمعة. ربما يمكننا التوصل لاتفاق جيد لجميع الأطراف".

ولا تخوض الأندية الكبرى في إسبانيا مثل ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد مباريات يومي الاثنين أو الجمعة نظرا لارتباط هذه الفرق باللعب في البطولات القارية.

وأدت هذه القاعدة إلى أن تخوض بعض الفرق مباريات في أيام الاثنين بشكل متكرر وغير مناسب مثل أتلتيك بلباو الذي لعب 8 من إجمالي 25 مباراة خاضها هذا الموسم حتى الآن يوم الاثنين.