خلال عامين.. محمد صلاح يحطم الأرقام القياسية في ليفربول

نشر في: آخر تحديث:

تمكن الدولي المصري محمد صلاح من دخول تاريخ ليفربول بعدة أرقام، بالرغم من أنه قضى عامين مع النادي الإنجليزي، وأصبح نجمه الأول بداية من موسمه السابق مع الفريق.

وجاء اللاعب المولود في "نجريج" إلى ليفربول في صيف 2017 قادماً من العاصمة الإيطالية روما، ووجد أمامه رقم الإسباني فرناندو توريس كأكثر من سجل لـ"الريدز" في موسمه الأول برصيد ثلاثة وثلاثين هدفاً، وصمد الرقم لعقد من الزمان.

وأنهى صلاح الموسم الأول له في إنجلترا برصيد أربعة وأربعين هدفاً، ليحطم رقم توريس ويصبح صاحب العدد الأكبر من الأهداف لليفربول عبر التاريخ.

وأصبح اللاعب المصري وزميله فيرمينيو الأكثر تسجيلاً أوروبا للفريق الأحمر في البطولات الأوروبية في موسم واحد برصيد 11 هدفاً، ويملك حاليا 14 هدفاً قاريا، فيما ستيفن جيرارد، يحمل الرقم القياسي بواقع 41 هدفاً.

ويعد محمد صلاح أكثر لاعب تسجيلاً في مباريات مختلفة خلال موسم واحد، وفي عامه الأول في ليفربول هز النجم المصري الشباك في 34 مباراة مختلفة.

ويملك صلاح 64 هدفاً مع ليفربول في مختلف المسابقات، وهو بحاجة إلى 69 هدفاً إضافيا، ليزيح جاك باركينسون من المركز العاشر لأعظم هدافي النادي الأحمر.

ويعتبر محمد صلاح خامس أغلى لاعب في تاريخ ليفربول، بعدما دفع بطل إنجلترا 18 مرة، مبلغ "37" مليون جنيه إسترليني لضمه من روما، وحينها كان الأغلى، حتى تم التعاقد مع زميله فان دايك، وبعده أليسون. ونابي كيتا والبرازيلي فابينيو .