سباليتي بغضب: إيكاردي "أهان" إنتر ميلان

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر لوتشيانو سباليتي مدرب إنتر ميلان الإيطالي أن النادي تعرض للإهانة على يد المهاجم ماورو إيكاردي في تفسيره لسبب استبعاد اللاعب الأرجنتيني من التشكيلة التي واجهت لاتسيو في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم يوم الأحد.

وتم تجريد إيكاردي من شارة القيادة في فبراير بعد دخوله في مفاوضات طويلة لتجديد عقده وقال اللاعب البالغ من العمر 26 عاما إنه لا يستطيع اللعب بسبب إصابة في الركبة.

وعاد إيكاردي، هداف إنتر في المواسم الأربعة السابقة، للمران هذا الأسبوع بعد اجتماع بين محاميه باولو نيكوليتي والنادي وكان من المتوقع أن يواجه لاتسيو لكن سباليتي استبعده على نحو مفاجئ.

وقال سباليتي بعد خسارة إنتر صاحب المركز الثالث 1-0 أمام لاتسيو: التفاوض مع لاعب من أجل اللعب وارتداء قميص إنتر أمر مهين للجماهير ولزملائه. هل ينبغي أن أرسل رسالة بالبريد الإلكتروني إلى محاميه قبل اختياره؟ كان يجب استبعاد ماورو إيكاردي بسبب الطريقة التي تصرف بها، من العدل أن يلعب الآخرون... الأمر يتعلق بالمصداقية، الأحداث وقعت أمام الجميع ومن السهل ترجمتها.

وتابع: يجب أن تتحلى بالاحترام والسلوك المناسب في غرفة الملابس. المدرب يجب أن يتحلى بالمصداقية وأن يكون الشخص الذي يفعل الشيء الصحيح. كم هزيمة تعرضنا لها، وبعضها أسوأ من اليوم، في وجود إيكاردي في الملعب؟.

وختم: ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو يصنعان فارقا لكن لا يوجد كثيرون مثلهما. الاحترافية واحترام الذات هما كل شيء. الانضباط هو كل شيء.