عاجل

البث المباشر

أليغري ينتقد طريقة احتفال كين أمام مشجعي كالياري

المصدر: روما - د ب أ

تصدرت أزمة الهتافات العنصرية التي أطلقتها جماهير كالياري ضد مهاجم يوفنتوس الشاب مويس كين، الصفحات الأولى للصحف الإيطالية الصادرة يوم الأربعاء بشكل طغى على الحديث عن فوز يوفنتوس على كالياري 2 - صفر واقترابه خطوة جديدة من الفوز بلقب المسابقة للموسم الثامن على التوالي.

وسجل كين (19 عاما) الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 85 ليقف بعدها فاتحا ذراعيه في مواجهة الجماهير التي هتفت وأطلقت صافرات الاستهجان ضده في وقت سابق من المباراة.

وذكر كين على موقع "إنستغرام" للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت ، يوم الأربعاء : الطريقة الأفضل للرد على العنصرية.

ودفع ليوناردو بونوتشي مدافع يوفنتوس ، والذي سجل الهدف الأول للفريق في مباراة يوم الثلاثاء، بزميله كين إلى وسط الملعب عندما أطلق المشجعون الإهانات ضده كما ألقوا بقارورات المياه في مواجهته فيما تدخل لاعبو كالياري لتهدئة الموقف.

وقال ماسيميليانو أليغري المدير الفني ليوفنتوس : كان يجب ألا يحتفل كين بهذه الطريقة... إنه لاعب شاب ويتعين عليه أن يتعلم. ولكن بعض الأشياء كان يجب ألا ترددها الجماهير.

وأضاف: "في الحياة وفي الاستاد ، هناك حمقى وأشخاص عاديون. يجب التعرف على هؤلاء الأشخاص بالكاميرات وحرمانهم من دخول الملاعب مدى الحياة. المشكلة هي أنه ما من أحد يريد أن يفعل هذا.

كما تعرض الفرنسي الدولي بليس ماتويدي لاعب وسط يوفنتوس ، والذي ينتمي أيضا لأصول أفريقية مثل كين ، لهتافات وإهانات عنصرية من الجماهير.

وكان ماتويدي هدفا لإهانات عنصرية مماثلة في الموسم الماضي عندما حل يوفنتوس ضيفا على كالياري أيضا في يناير 2018 .

وأعرب توماسو غيوليني رئيس نادي كالياري عن حزنه لما انتهت إليه المباراة ، مشيرا إلى أن : كين ارتكب خطأ وهو ما صرح به لاعبو يوفنتوس أنفسهم.. كالياري يرفض الاتهامات بالعنصرية. مؤكدا شجبه وإدانته لأي هتافات عنصرية.

وإذا ثبتت هذه الاتهامات ، سيتعرض كالياري للغرامة وربما يجبر على غلق جزء من المدرجات في هذا الاستاد.

كلمات دالّة

#كالياري, #يوفنتوس, #كين

إعلانات