عاجل

البث المباشر

"تقنية الفيديو" تحبط برشلونة في ملعب أوساسونا

المصدر: مدريد - د ب أ

فرض فريق أوساسونا التعادل 2 -2 على ضيفه برشلونة حامل اللقب اليوم السبت في المرحلة الثالثة من الدوري الإسباني لكرة القدم، لتتوالى النتائج الباهتة لبرشلونة في الموسم الحالي إذ فاز الفريق مرة واحدة في اول ثلاث مباريات مقابل تعادل وهزيمة.

وحصد كل فريق نقطة واحدة ليرفع أوساسونا رصيده إلى خمس نقاط في المركز الرابع بفارق نقطة واحدة عن برشلونة صاحب المركز الخامس برصيد أربع نقاط.

وسجل روبرتو توريس هدفي أوساسونا في الدقيقتين السابعة و81 من ضربة جزاء، فيما سجل الصاعد أنسوماني فاتي (16 عاماً) والبرازيلي آرثر هدفي برشلونة في الدقيقين 51 و64.

وتقدم أوساسونا بهدف في الدقيقة السابعة بواسطة روبرتو توريس بتسديدة رائعة من لمسة واحدة من داخل منطقة الجزاء مستغلا العرضية المتقنة لزميله براندون توماس.

واستشعر برشلونة الخطر بسبب الهدف المبكر لأوساسونا وحاول النادي الكاتالوني أن يعيد تنظيم صفوفه لكنه عجز عن تشكيل الخطورة المطلوبة على مرمى الحارس روبن أندرادي.

وهدأ إيقاع اللعب كثيرا بعد مضي أول 20 دقيقة حيث لم يقدم برشلونة ما يشفع له في العودة للمباراة وإدراك التعادل كما توقفت المحاولات الهجومية لأوساسونا بشكل ملحوظة على مرمى مارك أندري تير شتيغن

واستمر الوضع على ما هو عليه مع انحصار اللعب في منتصف الملعب دون أي فرص حقيقية على المرميين في ظل عدم امتلاك برشلونة للأنياب الهجومية الحقيقية مع غياب لويس سواريز وليونيل ميسي.


وبعد مضي ست دقائق فقط من بداية الشوط الثاني تمكن البديل الصاعد أنسوماني فاتي (16 عاماً) لاعب غينيا بيساو من إدراك التعادل لبرشلونة عقب مشاركته في مطلع الشوط الثاني وذلك عبر ضربة رأس قوية مستغلا عرضية رائعة من كارليس بيريز، وأصبح فاتي في سن السادسة عشر و304 يوما أصغر لاعب يحرز هدفا في تاريخ نادي برشلونة.

وكان براندون توماس قريبا من تسجيل الهدف الثاني لأوساسونا في الدقيقة 56 بتسديدة مباغتة من على خط منطقة الجزاء لكن الكرة مرت مباشرة بجوار الشباك الكاتالونية.

وارتفع إيقاع اللعب بعد هدف فاتي حيث تبادل الفريقان الهجمات بشكل مستمر لكن دون أن ينجح أي منهما في هز شباك الأخر.
وجاءت الدقيقة 64 لتشهد الهدف الثاني لبرشلونة عن طريق البديل البرازيلي آرثر ميلو بعدما تلقى تمريرة من كارلس بيريز داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية عرفت طريقها لشباك أوساسونا.

وكاد روبرتو توريس أن يحرز الهدف الثاني له ولأوساسونا في الدقيقة 75 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن تير شتيغن وقف له بالمرصاد، وواصل تير شتيغن تألقه وأنقذ مرمى برشلونة من هدف محقق بتصديه لتسديدة صاروخية اطلقها البديل خوان فييار.

واحتسب الحكم ضربة جزاء لأوساسونا نتيجة لمسة يد ضد جيرارد بيكيه ليسجل منها روبرتو توريس الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 81.

وانقذ الحارس روبن أندرادي مرمى برشلونة من هدف قاتل قبل دقيقتين من نهاية المباراة وتصدى ببراعة لانفراد كامل من كارلس بيريز.

إعلانات