عاجل

البث المباشر

بسبب كوتينيو.. مولر يفكر في الرحيل عن بايرن ميونخ

المصدر: ميونخ - د ب أ

أبقى توماس مولر مهاجم نادي بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم، الذي لم يبدأ كأساسي في آخر خمس مباريات مع بطل ألمانيا، جميع خياراته مفتوحة بعد محادثة مع المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش.

وقال مولر في تصريحات لمجلة "كيكر" الألمانية يوم الأربعاء : إذا كان الجهاز الفني يراني بديلًا فقط في المستقبل، فسوف يتعين علي التفكير في الأمر، ببساطة أنا طموح للغاية. وأضاف: يتعين على المدرب اتخاذ قرارات صعبة قبل كل مباراة، لكن في المباريات الخمس الماضية، كان هناك موقف لم أكن سعيدًا به.

لكن مولر لا يبدو مستعدًا بالرحيل عن الفريق في شهر يناير المقبل حتى الآن. وقال مولر ( 30 عامًا): وسائل الإعلام أُثارت التكهنات بشدة في الأيام القليلة الماضية، لن أكون شريكًا في ذلك، إنها مسألة إعادة التركيز على كرة القدم، من أجل تحقيق النجاح لبايرن ميونخ خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وجاء التوقيع مع البرازيلي فيليبي كوتينيهو على سبيل الإعارة، والأداء الذي أثار الإعجاب، ليقلل من فرص مولر ومن ثم التخلي عن خدماته من جانب مدرب المنتخب الألماني يواخيم لوف مع آراء جماهيرية غير متأكدة من المركز الأفضل لمولر، وكذلك القلق من قلة أداء اللاعب ومهاراته في الآونة الأخيرة.

وقال كوفاتش بعد الخسارة أمام هوفنهايم الأسبوع الماضي، إن مولر سيشارك كأساسي في المباريات في حالات الطوارئ فقط.

وعلق مولر: عندما رأيت تصريحاته بعد المباراة، فوجئت بالطبع، لكنني لست حساسًا تجاه شيء من هذا القبيل، كان هناك بالفعل حديث مع المدرب، هذا ما أوضح لي القصة.

ويرتبط المهاجم، الذي يعتبر من أعلى اللاعبين راتبًا في بايرن ميونخ، بعقد يمتد حتى 2021 بعدما كان مع النادي منذ أن كان عمره عشر سنوات.

ويمثل مولر هوية بايرن ميونخ في الوقت الحالي، وسبق وأن أعلن كارل هاينز رومينيغه رئيس مجلس الإدارة أنه ليس للبيع. وقال: هناك لاعبون لا يقدرون بثمن، توماس واحد منهم، سنخسر روحًا جيدة قبل كل شيء إذا قمنا ببيعه.

ولم يتغير الموقف فقط من كونه أحد أهم اللاعبين، بل بصفته كنائب لقائد الفريق، فإن مولر مهم للفريق ليس فقط لجذوره. إلى جانب حارس المرمى الشاب كريستيان فويشتل، يعتبر مولر اللاعب الوحيد الذي ولد في إقليم بافاريا، حتى في عهد فيليب لام وباستيان شفاينشتايغر، جسد مولر العنصر البافاري في الفريق بشكل لا مثيل له.

ومع جلوسه فترات على مقاعد البدلاء، فأن ذلك ليس بجديد عليه، حيث كافح في أوقات سابقة لضمان تواجده كأساسي في التشكيل في المباريات الكبيرة. لكن في النهاية كان مولر يظهر دائمًا كأساسي في الفريق، وإلا فما كان قد أصبح صاحب الرقم القياسي لبايرن في دوري أبطال أوروبا برصيد 106 مباراة و43 هدفًا. وتسجيل 110 هدف في 325 مباراة في الدوري الألماني (بوندسليغا)، و33 هدف في 60 مباراة بكأس ألمانيا يتحدث عنه.

إعلانات