عاجل

البث المباشر

"الشاب" كيميتش يظهر قدراته القيادية أمام الأرجنتين

المصدر: دورتموند - د ب أ

رغم اعتبار البعض أن شارة قيادة المنتخب الألماني كبيرة على جوشوا كيميتش، ولكن خلال المواجهة الودية أمام الأرجنتين لم يجد لاعب بايرن ميونخ أي صعوبة في القيام بدور القائد.

وقال يواخيم لوف مدرب ألمانيا عقب التعادل بهدفين لمثلهما مع الأرجنتين مساء الأربعاء: إنه نموذج يحتذى به داخل الملعب. بعدما ارتدى شارة قيادة الماكينات الألمانية خلال بعض المباريات في كأس القارات 2017، لكنه حمل الشارة منذ البداية أمام الأرجنتين.

وقال كيميتش (24 عاماً): إنه شعور استثنائي ارتداء شارة القيادة. وهو اللاعب الأكثر خبرة في منتخب ألماني شاب، إذ خاض 45 مباراة دولية.

وأشار لو: لا أنظر إلى اللاعب صاحب أكبر عدد من المباريات للحصول على شارة القيادة، مثلما كان يجري في الماضي، شارة القيادة بمثابة عنصر حسم ، وكيميتش يمتلك الخبرة التي يمكنه من خلالها قيادة الفريق داخل الملعب، إنه رائع من الناحية التنظيمية ويعطي التعليمات لزملائه، وتجده في كل مكان في الملعب.

وزاد: يبدو أن مسؤولية شارة القيادة حفزت كيميتش بشكل أكبر، حيث أشار الشيء الأكثر أهمية هو الفوز لكن لسوء الحظ لم نحقق ذلك، حينها كانت ستصبح الأمور مثالية.

وحصل كيميتش على فرصة ارتداء شارة القيادة، نظرا لغياب القائد الأصلي، الحارس مانويل نوير زميله في بايرن ميونخ.

وأوضح كيميتش: أعتقد أن شارة القيادة تلائم مانويل نوير أكثر، ربما على اتحاد الكرة الألماني صناعة شارة أصغر حجما لأنها كانت تنزلق مني دائما في الشوط الأول... علي نفخ عضلات ذراعي في الصباح.

ومنذ فترة طويلة يتم النظر إلى كيميتش باعتباره القائد المستقبلي لألمانيا، في الوقت الذي يتطلع فيه لوف لإعادة بناء الفريق.

وعانى لوف من تزايد الإصابات في صفوف فريقه قبل المواجهة الودية أمام الأرجنتين، وهو الأمر الذي من المتوقع استمراره خلال مواجهة إستونيا يوم الأحد المقبل في تصفيات يورو 2020.

وعاني تيمو فيرنر مهاجم فريق لايبزيغ الألماني من الإنفلونزا بينما يشكو إيلكاي غندوغان لاعب خط وسط مانشستر سيتي الإنجليزي من إصابة عضلية كما يعاني جوناثان تاه من الإصابة.

ويفتقد لوف جهود سبعة لاعبين من بينهم ليروي ساني جناح مانشستر سيتي وتوني كروس لاعب وسط ريال مدريد وجوناس هيكتور لاعب كولن وماتياس جينتر لاعب بوروسيا مونشنغلادباخ.

إعلانات