عاجل

البث المباشر

أرسنال يواصل النتائج السلبية ويتعثر أمام غيماريش

المصدر: لندن - د ب أ

قطع أرسنال الإنجليزي خطوة جديدة ومهمة على طريق التأهل لدور الـ32 في بطولة الدوري الأوروبي بتعادله الثمين 1 - 1 مع مضيفه فيتوريا غيماريش البرتغالي يوم الأربعاء في افتتاح مباريات الجولة الرابعة من مباريات دور المجموعات في البطولة.

ورفع أرسنال رصيده إلى عشر نقاط في صدارة المجموعة حيث جاء التعادل اليوم بعد ثلاثة انتصارات متتالية وظل فيتوريا غيماريش في قاع المجموعة حيث حصد اليوم النقطة الأولى له بعدما خسر المباريات الثلاثة الماضية له في المجموعة.

ويتفوق أرسنال على إنتراخت فرانكفورت الألماني صاحب المركز الثاني بفارق أربع نقاط قبل مباراة إنتراخت مع ستاندرد لييج البلجيكي يوم الخميس بنفس الجولة، وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي بعدما فشل فيتوريا في ترجمة تفوقه إلى أي هدف.

واستمر التعادل السلبي في الشوط الثاني مع مواصلة أرسنال الاعتماد على الناحية الدفاعية وعدم المجازفة بأي هجوم حقيقي وفعال حتى جاءت الدقيقة 80 لتشهد هدف التقدم للمدفعجية بضربة رأس من الألماني شكودران موستافي.

ولكن الهجوم المكثف لفيتوريا غيماريش في الدقائق الأخيرة أسفر عن هدف التعادل بتوقيع برونو دوارتي في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة. وبدأ فيتوريا المباراة بتسديدة مباغتة قوية من دافيدسون مرت فوق المرمى.

وتبادل الفريقان الهجمات في الدقائق التالية وافتقد أرسنال القدرة على إنهاء الهجمات بالشكل المناسب. وفي المقابل ، جاء التهديد الحقيقي الأول في المباراة لصالح فيتوريا اثر تسديدة صاروخية أطلقها بدرو رودريغيز في الدقيقة الثامنة ولكنها ارتدت من القائم الأيمن لمرمى أرسنال.

وواصل فيتوريا محاولاته الهجومية وسدد لوكاس إيفانجيليستا كرة صاروخية بيسراه من خارج منطقة الجزاء أيضا تصدى لها حارس أرسنال وأبعدها بأطراف أصابعه إلى ركنية لم تستغل جيدا. وواصل فيتوريا محاولاته وكاد إدموند تابسوبا يسجل هدف التقدم في الدقيقة 19 اثر تمريرة من الناحية اليسرى قابلها بضربة رأس لكن الحارس تصدى لها ببراعة.

وشعر أرسنال بحرج موقفه وشن هجمتين متتاليتين في وسط هذا الشوط لكن دفاع فيتوريا تصدى لهما بثبات. وعاد فيتوريا سريعا ليحكم قبضته على مجريات اللعب وشكل لاعبوه إزعاجا مستمرا لدفاع أرسنال لكن الحظ عاند الفريق في الفرص التي سنحت له ومنها التسديدة التي أطلقها دافيدسون من داخل المنطقة ومرت خارج الزاوية العليا اليسرى لمرمى المدفعجية.

ولعب بدرو رودريغيز ضربة حرة من الناحية اليسرى في الدقيقة 31 وقابلها فريدريكو فينانسيو بضربة رأس لكن الكرة ذهبت خارج القائم. وتدخل سوكراتيس مدافع أرسنال في الوقت المناسب وأبعد الكرة من أمام دافيدسون المتأهب أمام المرمى اثر تمريرة بينية من إيفانيجيليستا في الدقيقة 40 لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وبدأ أرسنال الشوط الثاني بأداء أفضل لكن أول هجمة خطيرة في الشوط كانت من نصيب فيتوريا أيضا اثر هجمة مرتدة سريعة انطلق فيها ماركوس إدواردز من وسط الملعب وتوغل داخل منطقة الجزاء في حراسة داني سيبايوس لاعب أرسنال ولكن إدواردز تباطأ في التسديد ولجأ في النهاية للتمرير فلم يجد دفاع أرسنال أي صعوبة في إبعاد الكرة.

وبمرو الدقائق الأولى في هذه الشوط ، عاد أرسنال للاعتماد بشكل شبه تام على الناحية الدفاعية التي وضح من خلالها غبته في عدم المجازفة حيث بدا أن الفريق يسعى للخروج بنقطة التعادل أكثر من سعيه لتحقيق الفوز. واضطر حارس أرسنال للتقدم خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 50 لقطع الكرة اثر هجمة سريعة لفيتوريا غيمارايش.

وأجرى الإسباني أوناي إيمري المدير الفني لأرسنال تغييرا تنشيطيا في الدقيقة 54 بنزول الفرنسي ماتيو غيندوزي بدلا من سيبايوس. كما لعب ألكسندر لاكازيت بدلا من بوكايو ساكا في صفوف أرسنال في الدقيقة 65 ودييغو فيليبي روكا بدلا من دافيدسون في صفوف فيتوريا جيمارايش في الدقيقة 68 .

ولم يختلف الحال كثيرا في وسط الشوط الثاني رغم التغييرات في صفوف الفريقين وإن تخلى أرسنال نسبيا عن انكماشه الدفاعي لكنه لم يشكل خطورة تذكر على دفاع أو مرمى فيتوريا. وشهدت الدقيقة 80 هدف الفوز الثمين لأرسنال اثر ضربة حرة لعبها نيكولاس بيبي من الناحية اليسرى وارتقى لها الألماني شكودران موستافي وقابلها بضربة رأس أسكن بها الكرة في المرمى على يمين الحارس.

وكثف فيتوريا هجومه في الدقائق المتبقية من المباراة بحثا عن هدف التعادل والذي جاء بالفعل في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع اثر هجمة سريعة وارتباك دفاعي أمام مرمى أرسنال استغله دوارتي وسجل هدف التعادل بتسديدة خلفية مزدوجة وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى.

إعلانات