عاجل

البث المباشر

مورينيو: توتنهام سيواجه 3 أشهر "صعبة"

المصدر: لندن - رويترز

توقفت انطلاقة توتنهام هوتسبير بعد الهزيمة 2-1 أمام تشيلسي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت وتركت المدرب جوزيه مورينيو يتوقع "ثلاثة أشهر صعبة" أمام الفريق اللندني.

وفي ظل غياب ثنائي الهجوم هاري كين وسون هيونغ-مين بسبب الإصابة كان توتنهام في أزمة في مباراة القمة ضد غريمه اللندني لتضيع فرصة تجاوز جاره والتقدم إلى المركز الرابع.

وقال مورينيو إنه لا يوجد ما يشتكي منه بالنظر إلى النتيجة مشيرا إلى أنه يكون مطلوبا من لاعبيه القيام "بمعجزات".

وأبلغ مورينيو، الذي قلص فريقه الفارق مع تشيلسي إلى نقطة واحدة بعد ثلاثة انتصارات متتالية لكنه يتأخر عنه الآن بأربع نقاط، الصحفيين باستاد ستامفورد بريدج: أنا فخور جدا باللاعبين لأنهم قاتلوا حتى الثواني الأخيرة لتحقيق نتيجة، لا يمكنني طلب المزيد منهم خاصة لوكاس مورا وجيوفاني لوسيلسو وستيفن برخفاين فهم يلعبون كل دقيقة ويحاولون صنع المعجزات في مراكز ليست مراكزهم. لا يمكنني الشكوى.

وربما يتسبب افتقار توتنهام للخيارات الهجومية في ضياع حلم المربع الذهبي رغم أن اختيارات مورينيو للتشكيلة ما زالت لغزا حيث ترك ديلي آلي على مقاعد البدلاء أغلب فترات اللقاء وأشرك إيريك لاميلا لمدة 27 دقيقة فقط.

وقال: سأكرر ما أقوله. أود أن أكون في أول يوليو. أود الوصول إلى مرحلة الإعداد للموسم الجديد والعمل مع هاري كين وموسى سيسوكو وسون. هذا ليس ممكنا، أمامنا ثلاثة أشهر صعبة في ثلاث بطولات ما زلنا ننافس فيها. ستكون ثلاثة أشهر صعبة.

وأجاب مورينيو عند سؤاله عن سبب عدم إشراك آلي في التشكيلة الأساسية: لدينا خطط غريبة للمباراة لكن علينا اللجوء لذلك لأنه لا يوجد طريق آخر. على سبيل المثال بالتأكيد تعتقدون أنني شخص مجنون على الرغم من تقديم لاميلا 20 دقيقة رائعة، لقد كان يتواصل معي أثناء الإحماء لأنه لم يكن واثقا من أنه يستطيع اللعب.

وينافس توتنهام على إنهاء الموسم في المربع الذهبي وسيكون عليه تعويض خسارته 1-صفر على أرضه أمام ضيفه رازن بال شبورت لايبزيغ دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا كما يواجه نوريتش سيتي في الدور الخامس لكأس الاتحاد الإنجليزي.

إعلانات