عاجل

البث المباشر

كورونا يعزل الأندية الإيرانية.. و"الآسيوي" يدرس التأجيل

المصدر: دبي - عبدالملك الجزولي

أدى انتشار فيروس كورونا في إيران إلى زعزعة مشاركة الأندية الإيرانية في مسابقة دوري أبطال آسيا، وذلك بعدما رفضت الدول والأندية استضافة ومواجهة الفرق الإيرانية بسبب الفيروس.

ورفض الاتحادان الكويتي والبحريني استضافة الأندية الإيرانية على خلفية انتشار فيروس كورونا في إيران، إذ كان من المقرر أن يواجه برسبوليس الإيراني فريق التعاون السعودي في مارس القادم ضمن الجولة الثالثة بدوري المجموعات لدوري أبطال آسيا في الكويت، على أن يلعب النصر السعودي أمام سباهان الإيراني في البحرين ضمن الجولة الرابعة، وسيتم تأجيل المباراتين إلى منتصف مايو حسب مصادر "العربية.نت"

كما أصدر نادي النصر السعودي بيانا صحافيا، يوم الاثنين، ذكر عبره بأنه سيقوم بمخاطبة الاتحاد الآسيوي عبر الاتحاد السعودي، وذلك لتأجيل مباراته المقبلة أمام سباهان في الجولة الثالثة، والتي من المقرر إقامتها في طشقند الأوزبكية، وذلك حرصا على سلامة البعثة.

وبحسب مصادر "العربية.نت" فإن أغلب أندية غرب آسيا المشاركة في دوري أبطال آسيا، ستخاطب الاتحاد الآسيوي بغية تأجيل مبارياتها ضد الأندية الإيرانية بسبب انتشار الفيروس في إيران.

ومن المقرر أن تنظم إدارة المسابقات في الاتحاد الآسيوي اجتماعا طارئا في الساعات المقبلة لبحث آلية لمعالجة موقف المسابقة، ومن المتوقع أن يتم الاجتماع بناء على الآراء المرفوعة من ممثلي الاتحادات الوطنية في غرب القارة، إذ سيعمل الآسيوي على تأجيل مباريات الأندية الإيرانية إلى أبريل ومايو المقبلين، وذلك بالنسبة للأندية التي سترفض اللعب أمام الفرق الإيرانية في الوقت الحالي.

وأعلن وزير الصحة الإيراني، يوم الاثنين، عن تسجيل 12 حالة وفاة و61 حالة إصابة بفيروس "كورونا". وسجلت أربع وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد في إيران، وفق ما أعلن متحدث باسم البرلمان الاثنين، ما يرفع حصيلة وباء "كوفيد-19" إلى 12 حالة وفاة.

ووفقا لمصادر "العربية.نت" فإن الاتحاد القاري سيلجأ إلى تأجيل مباريات الأندية الإيرانية وإعادة جدولتها، على أن يتابع تداعيات انتشار الفيروس في القارة عن كثب، لاسيما وأن البطولة باتت مهددة في ظل انتشار الفيروس وتشديد إجراءات حالات السفر بين الدول الآسيوية، وهو ما يعني صعوبة تنقل العديد من الأندية الآسيوية بالإضافة إلى الحكام والمراقبين.

وكان الآسيوي قد قرر في فبراير الماضي، تأجيل مباريات الأندية الصينية في الجولات الثلاث الأولى من البطولة، ما عدا مباراة فريق بكين مع تشيانغراي يونايتد التايلاندي التي أقيمت في 18 فبراير، وذلك لأن بكين كان يقيم معسكر تدريبات في كوريا الجنوبية، ولم يكن يخضع لمعايير العزل الطبي حينها.

وتم اقتراح إعادة جدولة مباريات الأندية الصينية لتقام في أبريل ومايو المقبلين، وتم اقتراح إقامة مباريات دور الـ16 لمنطقة شرق آسيا يومي 16 و17 يونيو، والإياب يومي 23 و24 يونيو من الشهر نفسه.

واتفق الممثلون المشاركون على تحديد الموعد النهائي لتقييم الوضع بمدة 21 يوماً قبل إقامة أي مباراة، وإذا تقرر عدم إمكانية إقامة المباراة حسب الموعد المقترح، فإن النادي المضيف يحتاج لترشيح ملعب محايد قبل 14 يوما على الأقل من موعد المباراة، ويشار إلى أنه يوم 29 يناير الماضي، تم تعديل مواعيد مباريات الأندية الصينية من قبل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بحيث تقام أول ثلاث جولات خارج ملاعبها، ولكن بعد ذلك قامت بعض الحكومات ومن بينها أستراليا بوضع قيود جعلت من المستحيل سفر الأندية الصينية لخوض هذه المباريات.

كلمات دالّة

#النصر, #التعاون, #الآسيوي

إعلانات