نجوم مباراة إيطاليا والبرازيل الشهيرة يتحدون ضد كورونا

نشر في: آخر تحديث:

اجتمع نجوم البرازيل وإيطاليا ممن شاركوا في واحدة من أعظم مباريات كأس العالم لكرة القدم على الإطلاق للمساهمة في جهود الدولة الواقعة بأميركا الجنوبية لمكافحة فيروس كورونا.

وفازت إيطاليا 3-2 على البرازيل في كأس العالم 1982 بفضل ثلاثية باولو روسي ليساعد فريقه في الإطاحة بتشكيلة ضمت زيكو وسقراط وجونيور ولياندرو.

وجمع البرازيلي فالكاو أكثر من 4.5 مليون ريال (859270 دولارا) بمساعدة مجموعة من زملائه السابقين الذين سجلوا فيديو يطالبون فيه الجماهير بالتبرع لمقاومة انتشار فيروس كورونا في الأحياء المكتظة في البرازيل، وشارك لاعبو إيطاليا الذين هزموا الفريق البرازيلي في تسجيل فيديو خاص للمساهمة في الحملة.

وطلب فالكاو، لاعب روما السابق، من زميله السابق وصديقه المقرب برونو كونتي أن يحشد اللاعبين الإيطاليين لتسجيل رسالة.

وكان باولو روسي وجوسيبي بيرجومي وكلاوديو جنتيلي ضمن المساهمين في الحملة، وقال المدافع فرانكو كوزيو : إيطاليا والبرازيل، منافسون في الملعب ومتحدون ضد فيروس كورونا.

واحتفظ لاعبو الفريقين بصداقات قوية ولعب سقراط وزيكو وجونيور بأندية إيطالية عقب كأس العالم 1982، وبعد ثمانية أعوام شارك لاعبو المنتخبين في إعادة للمباراة الشهيرة بينهم في اعتزال جونيور بمدينة بيسكارا.