لاعب كولون ينتقد تعامل ناديه مع إصابات كورونا

نشر في: آخر تحديث:

شكك بيرغر فيرسترايت لاعب وسط فريق كولون في صحة المعايير التي طبقها النادي الألماني بعد تأكد إصابة ثلاثة من منتسبيه بفيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19".

وأعلن كولن يوم الجمعة إصابة ثلاثة أشخاص وهم لاعبان اثنان من الفريق وأخصائي علاج طبيعي بفيروس كورونا وأنهم سيخضعون للعزل لمدة 14 يوما، لكن رغم ذلك أكد النادي أن باقي أعضاء الفريق بإمكانهم مواصلة التدريب في مجموعات صغيرة ومع تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي.

وقال فيرسترايت لمحطة "في.تي.ام" التليفزيونية في بلاده بلجيكا في تصريحات نقلتها صحيفة "هيت لاتست نيوز" إنه أمر غريب بعض الشيء أن يتم إخضاع اللاعبين الثلاثة فقط للعزل.

وأوضح :أخصائي العلاج الطبيعي هو الشخص الذي عالجني أنا واللاعبين الآخرين لأسابيع وقد تدربت بشكل ثنائي مع أحد اللاعبين المصابين في صالة الألعاب يوم الخميس.

وذكرت صحيفة "هيت لاتست نيوز" أن صديقة فيرسترايت تعاني من مشاكل قلبية وبالتالي فإنه يتوخى الحذر بشكل أكبر نظرا لأن مضاعفات فيروس كورونا قد تهدد حياة مرضى القلب.

ويتوقع فيرسترايت مزيدا من حالات الإصابة بكورونا في ظل مساعي استئناف البوندسليغا بدون جمهور في وقت لاحق من الشهر الجاري.

ووصف فيرسترايت التعجل في استئناف الدوري الألماني بأنه "ساذج" مؤكدا أنه في حال إجراء استطلاع رأي فإن الكثير من اللاعبين سيصوتون لصالح إلغاء الموسم، مشيرا إلى أن الصحة تأتي في المقام الأول ثم كرة القدم.