ليكرز يهدي لقب بطولة الدوري إلى الراحل كوبي براينت

نشر في: آخر تحديث:

أهدى لوس أنجلوس ليكرز لقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين إلى الراحل كوبي براينت الذي ألهمت وفاته، إثر حادث تحطم طائرة هليكوبتر مطلع هذا العام، فريقه خلال عام مليء بالتحديات.

وفارق براينت وابنته جيانا (13 عاما) وسبعة آخرين الحياة خلال الحادث بالقرب من لوس أنجلوس في الماضي في صدمة لمجتمع كرة السلة والعالم، ويبقى كوبي من أعظم لاعبي السلة عبر العصور وفاز بلقب الدوري خمس مرات خلال 20 عاما مع ليكرز.

وقال أنطوني ديفيز، الذي كان زميلا لبراينت في الفريق الأولمبي في 2012، عقب فوز ليكرز على ميامي هيت في المباراة السادسة بسلسلة النهائي صباح الاثنين: منذ حدثت الفاجعة أردنا تحقيق هذا الانجاز من أجله ولم نرغب في إهدار الفرصة، كان الأخ الأكبر لنا وهذا اللقب من أجله.

ولم يغب براينت عن أذهان اللاعبين خلال أكثر من ثلاثة أشهر من المنافسات بعد استئناف الدوري داخل ديزني وورلد بفلوريدا وسط جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وسُمعت صيحات لاعبي ليكرز أثناء مباراة الأحد عند ترديد لقب مامبا الذي اشتهر به براينت، كما احتشد الجمهور في شوارع لوس أنجلوس مع ترديد هتافات باسم كوبي.

وتدرك جيني باس رئيسة الفريق مرارة الاحتفال بأول لقب لليكرز منذ 2010 بدون براينت الذي نال جائزة أفضل لاعب في النهائي في هذا العام، وقالت: إلى مجتمع ليكرز. واجهنا هذه المأساة المؤلمة بفقدان المحبوبين براينت وجيانا، فليكن اللقب بمثابة تذكير بأننا اذا تكاتفنا سويا مع الإيمان بأنفسنا يمكننا تحقيق أشياء مذهلة.

ووجهت فانيسا براينت التهنئة لليكرز عقب فوزه 106-93 على هيت ليحرز لقبه 17 في البطولة وتمنت لو عاش زوجها وابنتها هذه اللحظة، وكتبت عبر تطبيق "انستغرام": مع نشر صورة لزوجها الراحل كنت أتمنى أن يشاهد كوبي وجيجي ما حدث.