بنزيمة يجتمع مع فينيسيوس ويغلق قضية الفيديو المسرب

نشر في: آخر تحديث:

أغلق كريم بنزيمة، مهاجم ريال مدريد، مع زميله في الفريق فينيسيوس جونيور، قضية الفيديو المسرب من لقاء النادي الإسباني الأخير في دوري أبطال أوروبا.

وأظهر برنامج "تيليفوت" على التلفزيون الفرنسي بنزيمة يتحدث إلى المدافع فيرلان ميندي عن فينيسيوس بين الشوطين في مباراة انتهت بالتعادل 2-2 مع مضيفه بروسيا مونشنغلادباخ في دوري الأبطال، يوم الثلاثاء.

وفي الوقت الذي كان يقف فيه فينيسيوس على بعد أمتار قليلة في النفق المؤدي لغرف الملابس همس بنزيمة لمواطنه ميندي بالفرنسية، قائلا : لا تمرر له. إنه يلعب ضدنا. منتقدا أداء شريكه في الهجوم في الشوط الأول بعد أن تأخر فريقه 1-صفر.

ووفقا لـ "ماركا" الإسبانية، عاد ريال مدريد صباح الخميس إلى التدريبات، وتحدث بنزيمة مع الجناح السابق لفلامنغو البرازيلي، وتم دفن الأحقاد بعد الضجة التي سببها حديثه المسرب عن اللاعب الشاب.

واقترب بنزيمة من فينيسيوس خلال الحصة التدريبية، ولم يرغب أي منهما في إعطاء أهمية كبيرة للموضوع، وأغلقت القضية، حسب تقرير الصحيفة الإسبانية، إذ قبل فينيسيوس التفسير من بنزيمة، الذي لم يرغب أبدا في إيذاء زميله يقدره في الفريق، وأضاف التقرير: يتمتع اللاعبان على وجه الخصوص بعلاقة رائعة.