رئيس برشلونة: كان يجب بيع ميسي.. ونيمار لن يعود إلا في حالة واحدة

نشر في: آخر تحديث:

يرى رئيس برشلونة المؤقت كارلس تيسكتس أنه كان يجب على النادي بيع ليونيل ميسي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

وربطت تقارير إعلامية بين انتقال ميسي إلى مانشستر سيتي بعدما أرسل (بروفاكس) للنادي الكاتالوني يبدي فيه رغبته بالرحيل. وقال في وقت لاحق إن قراره كان بسبب خيبة أمله في نهج مجلس الإدارة السابق للنادي.

واستقال جوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة السابق في أكتوبر الماضي ليتجنب مواجهة اقتراع بحجب الثقة منه. وتولى تيسكتس المسؤولية مؤقتا حتى انتخابات الرئاسة المقررة الشهر المقبل.

وقال تيسكتس لمحطة "راك 1" الإذاعية: من الناحية الاقتصادية، كنت أفضل بيع ميسي في الصيف. سواء من ناحية توفير ميزانية الرواتب والأجور أو من ناحية الأموال التي سنجنيها من عملية البيع. لقد كان ذلك مطلوبا في حينه. لكن هذا شيء يجب أن يوافق عليه الجهاز الفني وليس قراري وحدي. رابطة الدوري وضعت حدودا للرواتب في الوقت الحالي وكان من الممكن أن يساعد ذلك البيع في هذا الشأن.

وينتهي العقد الحالي لميسي في يونيو المقبل، وحينها يمكنه الرحيل مجانا. وأبدى نيمار زميله السابق في برشلونة يوم الأربعاء رغبته في اللعب إلى جواره مرة أخرى.

وقال عقب فوز فريقه باريس سان جيرمان 3-1 على مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا : أكثر ما أريده هو اللعب إلى جوار ميسي مرة أخرى، حتى أتمكن من الاستمتاع به في الملعب مجددا. أريد اللعب معه العام المقبل بالتأكيد. يجب أن نفعل ذلك الموسم القادم.

وأقر تيسكتس بأن هذا السيناريو من غير المرجح حدوثه في برشلونة، حيث يعاني النادي ماليا عقب جائحة كوفيد-19.

وأضاف: إذا أصبح نيمار متاحا بالمجان حينها ربما نفكر في التعاقد معه. بدون إجراء عمليات بيع للاعبين لن تتواجد أموال للتعاقدات الجديدة ما لم يكن للرئيس الجديد موارد مالية ضخمة بشكل مذهل.