عاجل

البث المباشر

موندو ديبورتيفو

<p>صحيفة اسبانية رياضية</p>

صحيفة اسبانية رياضية

ميسي اللاعب الأهم في تاريخ برشلونة

عشر سنوات مرت على انطلاق مسيرة ليونيل ميسي بقميص "البلوغرانا".

لم ينتبه الكثيرون لهذه الظاهرة في البداية، لأن اللاعب كان خجولا وبعيدا عن وسائل الإعلام ولم تكن لديه "ثقافة الإعلام والميديا " إلا أن ميسي فرض نفسه تدريجيا حتى اكتشفه الإعلام المحلي ثم العالمي وحتى الإعلام الألاجنتيني لم ينتبه كثيرا لهذه الظاهرة في البدايات.

كانت بداية ميسي الرسمية مع برشلونة، علما أنه بصم على ظهوره الأول قبل ذلك بعام، ولكن في لقاء ودي أمام فريق بورتو، الذي كان يشرف عليه آنذاك جوزيه مورينيو.

لقد كانت انطلاقته الرسمية في الديربي الكتالوني أمام إسبانيول، عندما حل بديلا لـديكو في (د82)، وكان يحمل الرقم ثلاثين، ومن تلك التشكيلة لم يبق سوى تشافي وإنييستا اللذين مازالا يلعبان للفريق إلى غاية اليوم.

مرت عشر سنوات وميسي في رصيده الآن أربع كرات ذهبية، ثلاثة ألقاب دوري أبطال أوروبا، ستة ألقاب للدوري الإسباني، ثلاث مرات لقب هداف "الليغا"، والعديد من الألقاب الفردية والجماعية، وفي المجموع فقد فاز ميسي بـ21 لقبا مع برشلونة، وسجل 361 هدفا.

هذا الأرجنتيني الخجول الذي دخل مخططات فرانك ريكارد في فريق يقوده رونالدينيو وديكو، أصبح في نظر الكثيرين أفضل لاعب في تاريخ اللعبة.

وفي نظر آخرين، بيلي، مارادونا ودي ستيفانو هم الأفضل والأعلى كعبا، ولكن ما لا يثير الكثير من الجدل هو أن ميسي هو اللاعب الأكثر أهمية في تاريخ برشلونة، ففي شهر مارس 2012، تخطى سيزار كأفضل هدافي النادي، وهو على مشارف تخطي تيلمو زارا الهداف التاريخي لـ"الليغا" ككل.

المتأمل يجد أن بين ميسي والأسطورة مارادونا أكثر من قاسم مشترك.

القاسم الأبرز هو الموهبة الخارقة وكلاهما موهوب ..كلاهما قصير. وكلاهما يحمل الرقم 10.

مارادونا لبس قميص برشلونة ولكنه لم يعمر كثيرا، وميسي دافع عن ألوان البلوغرانا ولكنه عمر.

وتكمن نقطة الاختلاف بين النجمين هي الحياة الخاصة لكل لاعب، والكل يعرف كيف أن مارادونا انزلق في طريق المنشطات والمخدرات على عكس ميسي الذي كان بعيدا عن هذه الأجواء، ولهذا السبب قد يتفوق ميسي في يوم ما على مثله الأعلى الأسطورة مارادونا.

خوان ارتيليز

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات