عاجل

البث المباشر

غارديان

<p>صحيفة بريطانية يومية</p>

صحيفة بريطانية يومية

"ليلة حمراء" .. حولها ماكارثي إلى قصة نجاح

في أحيان كثيرة، لايمكن لمبلغ 10 الآف جنيه أسترليني أن يضمن للبعض في إنجلترا قضاء ليلة حمراء، ناهيك عن صناعة فريق قادر على تقديم كرة قدم راقية وينافس للتأهل إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، الا أن ميك ماكارثي صنع ذلك في إيبسويتش تاون الذي يسير بخطى ثابتة ليكون بالدوري الإنجليزي الموسم المقبل.

ومنذ توليه المهمة في 2013، كان الفريق يعيش وضعاً مزرياً بالبقاء دون فوز لـ12 مباراة، ومرشح قوي للهبوط إلى الدرجة الأدنى، ويعيش حالة كبيرة من الأحباط والفوضى، كما أن الديون باتت تحاصر النادي الذي يعتمد على نظام الإقتراض من المصارف لتمويل اللعبة، حتى بلغت مجموع المطالبات عليه إلى أكثر من 70 مليون جنيه استرليني!.


كانت خطة نيك ماكارثي في إيبسويتش، تقليص الديون أولاً، مع الاعتماد على جلب اللاعبين الذين لفظتهم أندية الدوري الممتاز الإنجليزي، واعادة صقلهم ليكونوا فاعلين في صفوف الفريق، وبالفعل أنهى الفرؤق ذاك الموسم بمنتصف الترتيب بعد أن كان يقبع في المؤخرة.

اليوم وبعد عامين من ذلك التاريخ، باتت أندية الدوري الممتاز تطلب لاعبي إيبسويتش الذين طردتهم قبل عامين، وذلك بعد تحسن مستوياتهم، علما أن الفريق لم يدفع سوى 10 الآف جنيه فقط لجلب اللاعبين من خارج الأسوار.

وبالرغم من كون جميع العروض قوبلت بالرفض، الا أن ماكارثي، المدير الرياضي للنادي، يرى أنهم يسيرون بشكل جيد وهذا دليل على أن الخطة التي رسموها قبلاً نجحت، ويتبقى البحث عن طموح النادي بالعودة من جديد إلى الدوري الممتاز، عقب أن انتهوا من تحدي بناء الثقة باللاعبين.

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات