عاجل

البث المباشر

دايلي ميرور

<p>صحيفة يومية انجليزية</p>

صحيفة يومية انجليزية

مورينيو وتشيلسي.. من يحتاج الآخر ؟!

منذ عودة جوزيه مورينيو إلى تشيلسي قبل عامين، قال الرجل البرتغالي إنه يبحث عن البقاء في هذا المكان لأطول فترة ممكنة، ربما تخيل أنه سيكون شيئاً أقرب إلى سلالة الكوري الشمالي كيم الذي حكم بلاده طوال 67 عاماً الماضية.

لكن الحقيقة تقول عكس ذلك، أن الرجل البرتغالي الذي ظهر متناقضاً بتصاريحه، أصبح تحت خطر كبير، فلم يعد محبو تشيلسي يقتنعون بالأعذار التي يطلقها جوزيه بين الحين والآخر، مثلما فعل بالطبيبة إيفا كارنيرو التي حملها التعادل أمام سوانزي سيتي، قبل أن يشير إلى أن فريقه تحكم بالمباراة التي خسرها بنتيجة كبيرة، والأغرب اختفاء إثنين من الطاقم الطبي في المباراة.

ولم يتوقف تخبط مورينيو عند هذا الحد، بل إنه استبدل جون تيري مع نهاية الشوط الأول، رغم أنه ثالث أسوأ لاعبي خط الدفاع !!


اليوم، وظيفة مورينيو تحت الخطر، لعب 3 مباريات ولم ينتصر، بحساب مباراة الدرع الخيرية، حتى وإن كان وقع للتو عقداً لمدة 4 أعوام مع تشيلسي، لكن مع أبراموفيتش لا يمكن الشعور بالأمان ولذلك يجب أن يضع مورينيو لسانه داخل فمه ويركز على عمله ويترك البحث عن الأضواء حتى لا يفقد كل شيء .. لأن الحقيقة المرة أنه يحتاج تشيلسي أكثر مما يحتاجون إليه.

بقلم: ديف كيد

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات