عاجل

البث المباشر

لجان أميركا الجنوبية تدرس خيارات أخرى للتأهل إلى الأولمبياد

المصدر: أسونسيون - رويترز

دعت اللجان الأولمبية الوطنية في أميركا الجنوبية المسؤولين إلى منح الرياضيين فرصة للانتهاء من التصفيات الأولمبية أو دراسة بدائل أخرى، حتى يتم البت في قرار إقامة ألعاب طوكيو في موعدها في 24 يوليو بسبب تفشي فيروس كورونا الذي أحدث فوضى واسعة في المنافسات الرياضية حول العالم.

وتوقفت حركة الرياضة عالميا بسبب الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 10 آلاف شخص. وترك هذا الأمر ألوف الرياضيين في مهب الريح بعد تأجيل أو إلغاء العديد من البطولات المؤهلة للأولمبياد حول العالم.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية إن 57 في المئة من إجمالي 11 ألف رياضي حجزوا بالفعل أماكنهم في الأولمبياد التي تشهد منافسات في 33 رياضة.

ووجدت دعوات التأجيل آذانا صماء حتى الآن حيث تصر اللجنة الأولمبية الدولية ورئيس الوزراء الياباني على ضرورة إقامة الألعاب في موعدها بين 24 يوليو والتاسع من أغسطس.

وقال رؤساء اللجان الأولمبية في الأرجنتين والمكسيك وباراغواي لرويترز إن مشاورات تجري حاليا مع اللجنة الأولمبية الدولية بشأن إقامة التصفيات في مايو ويونيو وأيضا استخدام نتائج الرياضيين السابقة في المنافسات لتحديد المتأهلين.

وقال كاميلو بيريز رئيس اللجنة الأولمبية في باراغواي في إشارة إلى بطولة 2019 في بيرو "أصبحت التصفيات مثار قلق كبير. تم الاتفاق على دراسة بدائل أخرى للتأهل مثل احتساب نتائج ألعاب بان أميركا في ليما".

وتابع "وكذلك تمديد موعد البطولات التأهيلية إلى بداية الألعاب". ورغم الفوضى التي أحدثها فيروس كورونا قال بيريز إن اللجان الوطنية في أميركا الجنوبية اتفقت في مؤتمر عبر الفيديو بالإجماع على مساندة اللجنة الأولمبية الدولية في خططها لإقامة الألعاب في موعدها.

وقال بيريز "يتعين على الرياضيين بذل كل شيء في وسعهم للحفاظ على لياقتهم ومواصلة التدريبات. تفصلنا أربعة أشهر فقط عن الألعاب والوضع العالمي يتغير كل يوم".

من جهته قال جيراردو ويرتين رئيس اللجنة الأولمبية الأرجنتينية إنه لا توجد أي إشارة على تعليق الألعاب لكنه "سيناريو مطروح بالفعل" يتغير من يوم إلى آخر. لن نجازف بحياة الرياضيين أو المشجعين أو العاملين في الألعاب".

وعبر ويرتين عن أمله في استئناف التصفيات في مايو أو يونيو "لكن الشيء الأكثر أهمية أن اللجنة الأولمبية الدولية وافقت على تخفيف معايير التأهل" مشيرا إلى احتمال احتساب نتائج حققها رياضيون في بطولات سابقة في المنطقة. وقال كارلوس باديا بيسيرا رئيس اللجنة الأولمبية المكسيكية "تم الاتفاق على إعادة جدولة كل هذه المسابقات اعتبارا من مايو وأمامنا حتى آخر يوم في يونيو للانتهاء من تقنين الأوضاع".

إعلانات