الشباب يتخلى عن مهاجم كل "عامين ونصف"

نشر في: آخر تحديث:

أعاد القرار التي اتخذته إدارة نادي الشباب بالاستغناء عن المهاجم مهند عسيري دون مقابل للأذهان مسلسل التفريط بالمهاجمين والذي دأب عليه صناع القرار في الفريق العاصمي منذ أكثر من ربع قرن، ليصل عدد المهاجمين الذين تم الاستغناء عنهم إلى 10 مهاجمين، منذ نهاية الثمانينات الميلادية.

وبدأت مرحلة استغناء الليث عن مهاجميه المميزين بصورة مفاجئة منذ عام 1988 حينما قرر التخلي عن مهاجمه المميز خالد المعجل هداف الدوري السعودي في عامي 1982 و1987 لصالح جاره النصر والذي بقي فيه حتى أعلن اعتزاله كرة القدم.

وفي عام 2000 عاد الشباب ووافق على انتقال مهاجمه الشهير فهد المهلل أيضاً لجاره النصر والذي كان أحد نجوم العصر الذهبي الشبابي والذي أهدى للفريق ثلاث بطولات دوري متتالية مطلع التسعينات، وفي ذات العام لم يستطع صناع القرار في الشباب الوقوف أمام العرض الضخم المقدم آنذاك من اتحاد جدة والمقدر بـ"9" ملايين ريال لضم مهاجمه الشاب مرزوق العتيبي والملقب بـ"عابر القارات" بعد أن بزغ نجمه في بطولة كأس القارات عام 1999 ونجح بتسجيل 6 أهداف في البطولة أربعة منها في مرمى المنتخب المصري وهدفين في مرمى المنتخب البرازيلي.

وفي موسم 2005 قرر الشباب بيع عقد مهاجمه السنغالي محمد مانجا هداف الدوري السعودي في ذلك الموسم إلى نادي الشباب الاماراتي بعد أن قضى موسمين في صفوف الليوث وقادهم لحصد لقب بطل الدوري في نفس الموسم بعد تسجيله لهدف فريقه الوحيد في المباراة النهائية أمام الاتحاد، وبعد عامين تخلى الفريق العاصمي عن هدافه الغاني غودين اترام والذي قضى ثلاث مواسم ناجحة مع شيخ الأندية توج من خلالها بلقب الدوري في مناسبتين عامي 2004 و2007.

وانتقل يوسف السالم من فريق القادسية إلى فريق الشباب مطلع موسم 2006 في صفقة بلغت 3 ملايين ونصف وقضى ثلاث سنوات قبل أن يتم الاستغناء عنه, ليرحل إلى الساحل الشرقي وتحديداً إلى الاتفاق ويقدم مستويات لافتة وصل من خلالها إلى الأخضر السعودي قبل أن يعود إلى العاصمة ويوقع مع الهلال في صفقة انتقال حر مطلع الموسم الماضي.

وفي يناير 2013 قررت إدارة الشباب فسخ التعاقد مع المهاجم مختار فلاتة والذي كلف خزينة النادي قرابة 6 ملايين ريال بعد انتقاله من الوحدة صيف 2011 ليذهب إلى الاتحاد ويقدم مستويات مميزة قادته لوصافة هدافي الدوري في الموسم المنصرم.

ومع مطلع الموسم الماضي فاجأت إدارة نادي الشباب الوسط الرياضي بموافقتها على انتقال هداف الفريق في موسم 2013 الأرجنتيني سبستيان تيغالي إلى الوحدة الإماراتي ومن ثم موافقتها على انتقال هداف الفريق وأبرز نجومه ناصر الشمراني إلى الهلال بعد مشاكل مع المدير الفني آنذاك البلجيكي ميشيل برودوم.