مانشيني يهاجم التحكيم بعد الخسارة بثلاثية

نشر في: آخر تحديث:

هاجم روبرتو مانشيني، مدرب انتر ناسيونالي، ما وصفه بالأداء التحكيمي "الكارثي"، ودخل في جدال مع معلق تلفزيوني بعد هزيمة فريقه 3-صفر أمام جاره ميلانو في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم أمس الأحد.

كما أكد مانشيني أنه أشار بأصبعه لجماهير ميلانو التي أهانته بعد طرده للمدرجات بسبب الاعتراض على التحكيم أثناء اللقاء.

وقال مانشيني في مقابلة مع محطة ميدياست التلفزيونية: "لم أقل أي شيء مهين، لكن الحكام يتأثرون سريعا في هذه الأيام".

وأضاف: "كان يجب طرد أحد لاعبي ميلانو في الشوط الأول بسبب مخالفة من آخر مدافع. ربما الحكام لا يعلمون اللوائح. الحكام كانوا أسوأ من في أرض الملعب وهم كارثة".

وكان انتر ناسيونالي في الصدارة قبل عيد الميلاد، لكنه تراجع الآن للمركز الرابع بفارق تسع نقاط عن القمة بعد انتصار واحد في خمس مباريات بالدوري في العام الجديد.

وقال مانشيني: "النتائج لم تكن ايجابية وكل الأمور سارت بشكل خاطيء معنا ولا يمكننا أن نفعل أي شيء سوى بذل الجهد".

وأكد مانشيني أن ركلة الجزاء التي أضاعها ماورو ايكاردي والنتيجة تشير لتقدم ميلانو 1-صفر كانت نقطة التحول في اللقاء.

وقال مانشيني: "كنا في أجواء اللقاء حتى ركلة الجزاء ثم انتهى الأمر بعد اضاعتها والهدف الثاني للمنافس".

وأضاف: "اذا لم يسجل المرء من فرصة مثل هذه في تلك اللحظة المهمة فان الفريق يفقد الثقة".

وكان مانشيني انتقد ايكاردي علنا بسبب اضاعة فرصة الأسبوع الماضي وشعر بالغضب عند سؤاله بشأن ما اذا كانت تعليقاته قد أثرت على من ثقة اللاعب الأرجنتيني.

واستخدم مانشيني لهجة عدائية في الرد على السؤال كما أكد أنه وجه اشارة لمشجعي ميلانو قائلا "نعم فعلت ذلك. كان يجب حصولهم على هذا. هذه نهاية الحديث".