عاجل

البث المباشر

بين 38 و48 .. تاريخ الأخضر مع تصنيف فيفا

المصدر: دبي - رفيق الحلو

بطولات التنس، وتصنيف اللاعبين واللاعبات، من هنا جاءت فكرة تصنيف منتخبات كرة القدم، حتى مونديال التسعين، كانت قرعة دور المجموعات في جميع بطولات الفيفا، تقام على أسس متباينة غير دقيقة، كنتائج البطولات السابقة أو التوزيع الجغرافي، أو حتى الترتيب الأبجدي، يناير 1992 أصدر فيفا أول تصنيف للمنتخبات، وكانوا 167 اتحاداً من جميع القارات.

هذا التصنيف بقي تجريبياً حتى أغسطس 1993، كان التصنيف الرسمي الأول للاتحاد الدولي، السعودية احتلت به المركز 38.

كان أساس التصنيف بسيطًا للغاية عند تأسيسه، ثلاث نقاط للفائز، ونقطةً واحدةً للمتعادل ولا شيء للخاسر، وتتراكم نقاط كل منتخب في الأعوام الثمانية الأخيرة، استمر العمل بهذا التصنيف حتى مطلع عام 1999، حيث خضع لتعديلات جذرية، وبقيت هذه المعايير على حالها حتى يوليو 2006، اختصرت مدة تراكم النقاط إلى أربعة أعوام بدلًا من ثمانية.

السعودية ومنذ أول تصنيف لها، وحتى عام 2000، مركزها تراوح بين الثلاثين والأربعين، وصل عام خمسة وتسعين إلى 25، وفي أحد أشهر عام 2000 وجد الأخضر نفسه في المركز الثالث والستين، لم يبق به كثيراً وعاد لمراكز الثلاثين إلى أن وصل إلى قمة ترتيبه عبر التاريخ، يوليو 2004، صدر تصنيف فيفا والسعودية في المركز 21 على منتخبات العالم، عام 2005 بقي الأخضر بين المركزين 27 و33.

وفي عام 2006، ومع تغيير قوانين التصنيف ذاك العام، كان المنتخب السعودي أسوأ منتخبات العالم في التغيير السلبي للتصنيف، كان في يوليو 33 وأصبح في سبتمبر في المركز 81 محققاً تراجعاً مقداره، 48 مركزاً في أقل من ثلاثة أشهر.

ومنذ ذلك العام، لم يستطع الأخضر تجاوز المركز 48، وفي ديسمبر عام 2012، استقيظ السعوديون وهم في أسوأ مركز عل مر تاريخهم في كرة القدم، 126.

السنوات الثلاث التي تلت ذاك العام، لامس الأخضر مراكز متدنية، 118 2013، 106 2014، 102 2015.

أما عام 2016 فشهد أفضل حركة إيجابية للمنتخب بتاريخه، متقدما 23 مركزاً بين بداية العام ونهايته، الأخضر الآن في المركز 48.

إعلانات

الأكثر قراءة