5 دوليين غابوا عن أندية "جميل" في أيام فيفا

نشر في: آخر تحديث:

وجدت ثلاثة أندية في دوري جميل نفسها مضطرة للتخلي عن 5 لاعبين، بسبب استدعاءات منتخبات بلادهم لهم، سواء في مباريات رسمية أو ودية استفادة من أيام فيفا.

البداية مع المتصدر الهلال، افتقد خلال معسكره في أبوظبي السوري عمر خربين، ذهب لتمثيل بلاده في تصفيات القارة الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم، خاض مع فريقه الوطني مواجهتين، الأولى أمام أوزبكستان وانتهت بهدفه من ضربة جزاء، وفي الثانية خسر المنتخب السوري بلاعبه خربين من كوريا الجنوبية.

صاحب المركز الثاني، الأهلي، يضم لاعبين دوليين، الأول هو العراقي سعد عبد الأمير، كان قائد منتخب بلاده في مواجهتين ضمن التصفيات، ساهم مع زملائه في التعادل أمام أستراليا، وخسر مع أسود الرافدين على الملعب "الجوهرة" أمام المنتخب السعودي، أما اللاعب الثاني فهو المصري محمد عبد الشافي "شيفو"، دخل بديلا في النصف ساعة الأخيرة من مواجهة فريقه الوطني أمام توغو، في المباراة التي انتهت مصرية بثلاثة أهداف دون مقابل.

في النصر، كان البارغوياني أيالا لاعبا دوليا، قبل أن يستبعده مدرب المنتخب في مطلع السنة الميلادية الحالية من تشكيلة زملائه المنافسة على التأهل من أمريكا الجنوبية لأسباب فنية.

ومن اتحاد جدة، لاعبان دوليان، المصري محمود عبدالمنعم الشهير بكهربا، شارك في مواجهة الفراعنة الودية، وسجل الهدف الأول من أصل ثلاثة أهداف لمصر في شباك توغو، واللاعب الآخر هو التونسي أحمد العكايشي، خاض مواجهتين وديتين مع نسور قرطاج، الأولى لعبها كاملة أمام الكاميرون، والثانية دخلها بديلا أمام المغرب، وكلا المباراتين انتهت بخسارة تونس بهدف دون مقابل.