العويران: الهريفي يستحق التكريم

نشر في: آخر تحديث:

ثمّن لاعب المنتخب السعودي السابق سعيد العويران وقفات تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة مع اللاعبين القدامى، بعد تكفله بحفل اعتزال اللاعب الدولي السابق فهد الهريفي والذي سيقام يوم الأربعاء أمام فالنسيا الإسباني.

وقال العويران لـ"العربية.نت": كل الكلمات تعجز أمام ما يفعله معالي المستشار تركي آل الشيخ فهو قلب الكرة السعودية وعلاج لرياضة مرت بفترات غير جيدة بسبب بعض رؤوساء الأندية ولاشك أن مبادرته بإقامة حفل اعتزال للنجوم السابقين أمر يشكر عليه، بالأمس شاهدناه يقيم حفل اعتزال لفؤاد أنور واليوم الهريفي وأنا اتفقت معه على إقامة حفل اعتزالي بعد كأس العالم.

ويروي العويران ذكرياته القديمة مع اللاعب فهد الهريفي، والتي تعود لأكثر من 22 عاماً، ويقول: زاملت الهريفي بعد انتقاله من نادي النخيل إلى نادي النصر وتحديداً منذ عام 1986 حيث كان أحد أقرب الأصدقاء إلي وكنا نجتمع بشكل يومي في شقته مع مجموعة من اللاعبين، مثل ماجد عبدالله وأبناء الطرير وعبادي الهذلول ويوسف جازع ونلعب يومياً لعبة البلوت.

وزاد: "كانت دائماً والدتي تعاتبني كثيراً بسبب تضييعي بعض أغراض المطبخ في منزل الهريفي، حيث كنا بشكل يومي نتغدى ومن بعدها كل منا يذهب إلى ناديه لأداء التدريبات.

وحول بروز الهريفي ونجوميته قال: الهريفي نجح بفرض اسمه بوقت مبكر ووسط كوكبة كبيرة من النجوم سواء في ناديه أو في منتخب الشباب الذي كان فيه بعص اللاعبين المميزين مثل ناصر سدوس وعبدالعزيز الرزقان ونواف خميس وسعد سويلم وهذا أتى بفضل انضباطيته في التدريبات وطموحه الكبير وابتعاده عن أمور كثيرة تهدد مسيرة أي لاعب مثل التدخين، بالإضافة إلى أنه لاعب خلوق ومهتم كثيراً بوالدته ويعول أشقاءه وهذا أحد أسباب نجاحه.

وأشار العويران إلى أن الهريفي أضاف رقماً جديداً للكرة السعودية، وزاد: فهد نجح بصناعة رقم خاص فيه محفوظ في ذاكرة الجماهير حتى هذه اللحظة، حيث إنه في السابق كانت هناك أرقام مشهورة في النصر مثل رقم 9 والذي يحمله ماجد عبدالله ورقم 10 والذي يحمله يوسف خميس ورقم 11 والذي يحمله محيسن الجمعان، وحضر الهريفي وزاد عليهم الرقم 8.

وأضاف: الهريفي يملك الهديد من المميزات غير دوره الرئيسي وهو صانع اللعب، حيث إنه مميز جداً تهديفياً وكنا دائماً نمزح مع ماجد عبدالله ونقول له الهريفي سيسرق لقب الهداف منك لأنه من أفضل اللاعبين الذين يأتون من الخلف ويسجلون الأهداف.

واختتم العويران حديثه عن رفيق دربه بقوله: الهريفي يستاهل التكريم والحب الذي يجده من الجميع وسأحضر حفل اعتزاله وأشاركه الفرحة، وأتوقع أن يقدم مستوى جيد غداً لاسيما وأنه لم يبتعد كثيراً عن الرياضة وكنت أتمنى أن أحذو حذوه وأحافظ على الرياضة، وفي النهاية أتمنى له التوفيق في حياته المقبلة.