التقنية والمتاجر الرقمية تستحوذ على اتحاد جدة وبرشلونة

نشر في: آخر تحديث:

دخلت المواقع الإلكترونية عالم كرة القدم برعايتها قمصان أندية كرة القدم، تحديداً "راكوتين" اليابانية على قميص برشلونة الإسباني و"نون" السعودية – الإماراتية على قميص اتحاد جدة.

واشتهرت شركات صناعة السيارات أو الزيوت والإطارات برعاية قمصان الأندية مثل "فولكس واغن" الألمانية و"بيريلي" الإيطالية، إلا أن الوضع تغير مؤخراً بعد دخول مواقع التسوّق عبر الإنترنت، لترعى بشكل رسمي، قمصان الأندية مثل برشلونة الإسباني والشركة اليابانية "راكوتين" واتحاد جدة وشركة "نون" العالمية.

ووقعت إدارة اتحاد جدة يوم السبت، مع شركة "نون" العالمية للتسوق عبر الإنترنت، لترعى قميص الفريق الأول لكرة القدم في النادي بعقد رعاية كبير، بحسب حساب النادي الغربي على موقع "تويتر". ودُشّنت الشركة في 2017، برأس مال بلغ مليار دولار، وتهدف الشركة إلى أن تكون عملاقة المنطقة ومنافسة الشركات الكبرى حول العالم في مجالها مثل "أمازون" الأميركية ومواطنتها "إي باي".

وفي أواخر عام 2016، تخلّى برشلونة الإسباني عن عقده مع الخطوط القطرية، ليوقع عقداً كبيراً مع "راكوتين" اليابانية المتخصصة في الشراء عبر الإنترنت لسكان شرق آسيا فقط. ويمتد العقد لـ4 مواسم مع النادي الكاتالوني، والذي سيعود لبطل الدوري الإسباني بمبلغ 47 مليون جنيه إسترليني.

وكان المدافع الإسباني جيرارد بيكيه طرفاً في العقد الكبير، بعد أن بدأ مفاوضاته مع الشركة اليابانية في عام 2015 مع صديقه هيروشي ميكيتاني الرئيس التنفيذي ومدير "راكوتين".

وامتداداً لرعاية المواقع الإلكترونية لقمصان أندية كرة القدم، استحوذت شركات المقامرة على عدد من قمصان الأندية الإنجليزية في الـ"بريميرليغ"، مثل "مجموعة مانشن" من جبل طارق، لصالات القمار والمراهنات على قميص نادي بورنموث، و"بت واي" على قميص ويست هام، و"دافابت" على قمصان بيرنلي وسندرلاند، و"بت 365" على قميص ستوك.