"رباط" عموري.. حلقة جديدة من إصابات الملز

نشر في: آخر تحديث:

شهد ملعب الأمير فيصل بن فهد "الملز"، عدة إصابات لحقت بلاعبي الهلال والنصر والشباب، وجميعها كانت رباط صليبي، وكانت إصابة النجم الهلالي، الإماراتي عمر عبد الرحمن الأخيرة في مباراة فريقه ضد الشباب، أعادت إلى أذهان جماهير الكرة السعودية إصابات أخرى مرت من الملز.

تعرض النصراوي سعد الحارثي لتمزق في الرباط الصليبي في مباراة فريقه ضد الشباب في الدوري نهاية شهر نوفمبر من عام 2008 أبعدته عن الملاعب لفترة لم تقل عن 6 أشهر.

وسقط محبوب الهلاليين ياسر القحطاني أيضا على الملعب نفسه قبل 4 سنوات وبالرباط الصليبي أيضا في مباراة جمعت فريقه بالرائد في الدوري المحلي. والهلالي الآخر مجاهد المنيع وإن لم ينل مع الأزرق شهرة ياسر إلا إنه سجل نفسه في قائمة المصابين مطلع العام الماضي في مباراة جمعت ناديه بالتعاون.

ثالث الأندية العاصمية الشباب نال هو الآخر نصيبه من الإصابات على ملعب الملز، ناصر الشمراني أصيب في مباراة ضد النصر في الدوري المحلي في موسم 2009 - 2010، وكان ثاني الشبابين المصابين على أرضية الملز الصقر نايف هزازي قبل 5 سنوات، بعد تدخل قوي من محمد امان لاعب الأهلي أبعد نايف عن المباراة والمستطيل الأخضر لمدة طويلة.