الحميد: "وش لونك" تهدف إلى تطوير روابط الأندية السعودية

نشر في: آخر تحديث:

أوضح محمد الحميد، عضو مبادرة "وش لونك" أن خطورة تأهيل روابط التشجيع تأتي لاهتمام اتحاد كرة القدم والهيئة العامة للرياضة بأهمية دور الجمهور وبعد الإضافة النوعية التي حققت في مسابقات كرة القدم بالسعودية.

وقال في تصريحات لبرنامج "في المرمى" يوم الأربعاء: لا شك أن المجالس والروابط خطت خطوات متطورة ورأينا تقديم شكل إضافة للمسابقات، ونعمل مع الروابط على مواجهة المشاكل ومساعدتهم عبر عقد ورش العمل.

وأضاف: الهدف من المبادرة تطوير طريقة التشجيع داخل الملعب، بجانب أهداف أخرى تتعدى مسألة التشجيع داخل الملعب أيضا، وتمتد إلى ضبط روابط الأندية إداريا ومساعدتها ماديا، مما ينعكس على أدائها داخل وخارج الملعب على أن يكون لهم إسهامات أيضا في الجوانب الاجتماعية والإنسانية.

وتابع: رأينا تجارب روابط الأندية العالمية التي تعمل على مساعدة الفرق في رفع الولاء للأندية من خلال المبادرات التي ترفع أيضا من عدد الجماهير، ويعود اختيار الأندية المذكورة في التصويت بعد دراسة شاملة لنمط التشجيع في الأندية لأنهم الأكثر إبداعا وتطورا، خاصة برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي.